سؤال حول الجامعة العربية

December 3rd 2011 | كتبها

سؤال: إذا كان يفترض بالمؤمنين أن يكونوا “أشداء على الكفار رحماء بينهم”، كما جاء في الآية 29 من سورة الفتح، وإذا كان يفترض بهم أن يكونوا كقومٍ “أذلةٍ على المؤمنين أعزةٍ على الكافرين”، كما جاء في الآية 54 من سورة المائدة، كيف يمكن أن نفهم تمديد فترة عرض مبادرة السلام العربية من قبل الجامعة العربية على العدو الصهيوني منذ عام 2002 إلى أجلٍ غير مسمى، واقتصار فترة عرض المبادرة العربية على سوريا بضع أيام فقط؟!!!! ضع دائرة حول الإجابة الصحيحة:
أ – الجامعةُ العربيةُ ترى المحتلين الغاصبين في فلسطين من القوم المؤمنين،
ب – الجامعة العربية تعتبر نفسها من القوم الكافرين ومن هنا التساهل مع أولي القربى من أبناء العم،
ج – الجامعة العربية لم تمر عليها الآيات المذكورة أعلاه في حصة الدين،
د – الجامعة العربية لا تعترف بأي إنسان كمؤمن إلا إذا حصلت على فتوى شرعية من هيلاري كلينتون،
ه – كل ما سبق
.

للمشاركة على الفيس بوك:

http://www.facebook.com/permalink.php?story_fbid=332009163482992&id=100000217333066

 

 

الموضوعات المرتبطة

سورية: المنطق الاقتصادي خلف القانون رقم 8 لعام 2021 وشروط النجاح

د. إبراهيم علوش أصدر الرئيس السوري بشار الأسد الأسبوع الفائت القانون رقم 8 لعام 2021 الذي يسمح بتأسيس "مصارف التمويل الأصغر" بهدف تأمين قروض تشغيلية لمحدودي ومعدومي الدخل وتحقيق الاشتمال أو [...]

شرطان ضروريان لرفع الحصار عن سورية

المؤشرات الأولية حول تحولات سياسة إدارة الرئيس الأمريكي بايدن في منطقتنا بعيداً عن النهج الذي تبناه دونالد ترامب تتضمن، فيما تتضمنه، الإيحاء بالرغبة بـ: العودة للاتفاق النووي مع [...]

هل الاقتصاد السوري اقتصاد نيوليبرالي؟

د. إبراهيم علوش أثار الحوار حول الليبرالية الحديثة بعد خطاب الرئيس الأسد في جامع العثمان تساؤلات مشروعة لدى البعض حول الليبرالية الاقتصادية، وما إذا كانت سورية تسير في ركابها، ولماذا [...]

الديكتاتورية الرقمية… من الذي يديرها؟

ثمة اختلال جوهري في عالمنا الافتراضي.  إذ بينما تتوسع شبكات وسائل التواصل الاجتماعي لتشمل مليارات البشر، فإن عدداً أقل فأقل من الشركات الخاصة يبرز كأباطرة غير متوجين لهذا العالم المتمدد [...]

حول مفهوم العروبة في ذهنية الشارع العربي اليوم

حول مفهوم العروبة في ذهنية الشارع العربي اليوم* لا تعيش الفكرة القومية أفضل حالاتها في وطننا العربي اليوم، وذلك مكمن الضعف الذي لا بد من أن نضع الإصبع عليه.  فرخاوة الانتماء القومي [...]
2021 الصوت العربي الحر.