سؤال حول الجامعة العربية

December 3rd 2011 | كتبها

سؤال: إذا كان يفترض بالمؤمنين أن يكونوا “أشداء على الكفار رحماء بينهم”، كما جاء في الآية 29 من سورة الفتح، وإذا كان يفترض بهم أن يكونوا كقومٍ “أذلةٍ على المؤمنين أعزةٍ على الكافرين”، كما جاء في الآية 54 من سورة المائدة، كيف يمكن أن نفهم تمديد فترة عرض مبادرة السلام العربية من قبل الجامعة العربية على العدو الصهيوني منذ عام 2002 إلى أجلٍ غير مسمى، واقتصار فترة عرض المبادرة العربية على سوريا بضع أيام فقط؟!!!! ضع دائرة حول الإجابة الصحيحة:
أ – الجامعةُ العربيةُ ترى المحتلين الغاصبين في فلسطين من القوم المؤمنين،
ب – الجامعة العربية تعتبر نفسها من القوم الكافرين ومن هنا التساهل مع أولي القربى من أبناء العم،
ج – الجامعة العربية لم تمر عليها الآيات المذكورة أعلاه في حصة الدين،
د – الجامعة العربية لا تعترف بأي إنسان كمؤمن إلا إذا حصلت على فتوى شرعية من هيلاري كلينتون،
ه – كل ما سبق
.

للمشاركة على الفيس بوك:

http://www.facebook.com/permalink.php?story_fbid=332009163482992&id=100000217333066

 

 

الموضوعات المرتبطة

خمس سنوات من العدوان: اليمن يقاتل.. إذاً هو موجود

د. إبراهيم علوش لم يكن على اليمن أن ينتظر الكورونا ليذوق طعم الجائحة، إذ أن الكوليرا غزته في خضم العدوان، ولم يدفع ذلك قوى العدوان إلا لزيادة الحصار عليه تشدداً، فيما شاح العالم بوجهه عن [...]

نظرة في البنية التحتية للإرهاب الدولي: شركة “سادات” التركية أنموذجاً

د. إبراهيم علوش خلال معارك شمال غرب سورية بداية الشهر الجاري، برز فرقٌ كبيرٌ في الأرقام الواردة عن خسائر الجيش التركي بين ما اعترفت فيه تركيا رسمياً (59 قتيلاً)، وبين ما نقلته المصادر [...]

مأثرة أسياد المقاومة في سراقب

د. إبراهيم علوش شتان ما بين أن تكون "حليفاً" للطرف الأمريكي-الصهيوني، فيفرض عليك ذلك "الحليف" أن تتبع له وتخضع، ويأخذ منك ويأخذ، كما ما زالت تفعل إدارة ترامب مع حكام دول الخليج العربي، ليخذلك [...]

ماذا تريد الدولة العميقة الأمريكية في سورية؟

د. إبراهيم علوش صدر في 12 شباط الفائت تقريرٌ من 42 صفحة بعنوان "النزاع المسلح في سورية: لمحة عامة والرد الأمريكي" عن مركز الأبحاث التابع للكونغرس الأمريكي Congressional Research Service، وهو مركز أبحاث تأسس [...]

من وحي استكمال تحرير حلب

د. إبراهيم علوش مهما كانت المعاناة اليومية التي يعيشها المواطن السوري، فإنها لن تصل حتى إلى بعض ما يكابده الجندي العربي السوري من زمهريرِ شتاءٍ وشظفِ عيشٍ تحت سقف السماء، وهو ماضٍ نحو النصر [...]
2020 الصوت العربي الحر.