سؤال حول الجامعة العربية

December 3rd 2011 | كتبها

سؤال: إذا كان يفترض بالمؤمنين أن يكونوا “أشداء على الكفار رحماء بينهم”، كما جاء في الآية 29 من سورة الفتح، وإذا كان يفترض بهم أن يكونوا كقومٍ “أذلةٍ على المؤمنين أعزةٍ على الكافرين”، كما جاء في الآية 54 من سورة المائدة، كيف يمكن أن نفهم تمديد فترة عرض مبادرة السلام العربية من قبل الجامعة العربية على العدو الصهيوني منذ عام 2002 إلى أجلٍ غير مسمى، واقتصار فترة عرض المبادرة العربية على سوريا بضع أيام فقط؟!!!! ضع دائرة حول الإجابة الصحيحة:
أ – الجامعةُ العربيةُ ترى المحتلين الغاصبين في فلسطين من القوم المؤمنين،
ب – الجامعة العربية تعتبر نفسها من القوم الكافرين ومن هنا التساهل مع أولي القربى من أبناء العم،
ج – الجامعة العربية لم تمر عليها الآيات المذكورة أعلاه في حصة الدين،
د – الجامعة العربية لا تعترف بأي إنسان كمؤمن إلا إذا حصلت على فتوى شرعية من هيلاري كلينتون،
ه – كل ما سبق
.

للمشاركة على الفيس بوك:

http://www.facebook.com/permalink.php?story_fbid=332009163482992&id=100000217333066

 

 

الموضوعات المرتبطة

حول الموقف المقاوِم المبدئي من حماس بمناسبة تظاهرات بدنا نعيش

ثار جدال في الصف الوطني واليساري حول قمع حماس لتظاهرات "بدنا نعيش" تحول فيها خط تأييد حق التظاهر غير المقيد إلى دفاع ضمني أو علني عن سلطة التنسيق الأمني مع العدو الصهيوني، ورفع فيها [...]

الحراك الشعبي ليس دوماً على حق

خلال معظم القرن العشرين، شكل الحراك الشعبي والعمل السري وحرب العصابات وحرب الشعب سلاح القوى المناهضة للإمبريالية والأنظمة والحكام التابعين لها، أو إحدى أدوات حركات التحرر القومي ضد [...]

دين سورية الخارجي

عند نهاية عام 2010، لم يكن الدين الخارجي للجمهورية العربية السورية يبلغ أكثر من 15% من الناتج المحلي الإجمالي، كما يظهر الرسم البياني المرافق، وهو رقم شديد التدني بالمقاييس العالمية. والمصدر هو [...]

المتباكون على الخلافة العثمانية

يطلع علينا بين الفينة والأخرى من يتباكى على قرون التجمد الحضاري خارج التاريخ في ظل الاحتلال العثماني، بذريعة أن ما تلاه كان تجزئة واحتلالاً وتبعية للغرب، والمؤسف أن بعض هذا الأصوات محسوبة [...]

الحرب الاقتصادية على سورية تتصاعد… محكمة فيدرالية في واشنطن تحكم بتعويض أمس مقداره 302 مليون دولار على الدولة السورية بعد إدانتها بمقتل المراسلة الحربية الأمريكية ماري كولفن

ويبدو أن العقوبات المالية بذرائع "قانونية" ستكون نهجاً مع سورية من الآن فصاعداً، كما كانت مع العراق وليبيا من قبل، في سياق تشديد الحرب الاقتصادية على سورية بعد فشل الصيغ الأخرى من العدوان [...]
2019 الصوت العربي الحر.