مصر بدأت تكتشف حقيقة “الربيع العربي” المزعوم

December 8th 2012 | كتبها

بالنسبة لما يجري في مصر، اللهم إني شامت… وذلك أن برنامج “الإصلاح” الأمريكي، الذي تبناه “الربيع العربي”، يقوم على تبني “الحرية والديموقراطية” كبديل عن تحرر الوطن من التبعية ومناهضة الصهيونية، والوحدة العربية والتنمية المستقلة (أي كبديل عن الناصرية)، فكان حصاد “الربيع الديموقراطي” وصول الإخوان والسلفيين للحكم، مما يعني ترك “الربيع” بلا “حرية ولا ديموقراطية” بالنهاية… أي بلا شيء. ذق إنك أنت العزيز الكريم.

عموماً لا يمثل صباحي ولا البرادعي وعمرو موسى بدائل حقيقية للإخوان والسلفيين على صعيد البرنامج أعلاه، وبعضهم تابع ومطبع مثل البرادعي وموسى، وصباحي برنامجه أقرب لبرامج احزاب الأممية الثانية في أوروبا منه لبرنامج قومي مناهض للصهيونية، وربما يكون من الأفضل أن يبقى الإخوان والسلف فترة في الحكم لكي لا يبقى في عقل الناس ذرة شك حول حقيقة “الربيع العربي” المأفون…

 

تعقيب: تنبهت من تعليق خاص لصديق أنني ربما لم أوضح أن الشماتة بالربيع العربي، وليس بالشعب أو بمصر، وأعوذ بالله أن أكون قد قصدت هذا، فالقومي العربي بلا مصر والشعب العربي لا يساوي عود كبريت مستعمل.

                    

للمشاركة على الفيسبوك:

http://www.facebook.com/permalink.php?story_fbid=569593129724593&id=100000217333066

الموضوعات المرتبطة

حول الموقف المقاوِم المبدئي من حماس بمناسبة تظاهرات بدنا نعيش

ثار جدال في الصف الوطني واليساري حول قمع حماس لتظاهرات "بدنا نعيش" تحول فيها خط تأييد حق التظاهر غير المقيد إلى دفاع ضمني أو علني عن سلطة التنسيق الأمني مع العدو الصهيوني، ورفع فيها [...]

الحراك الشعبي ليس دوماً على حق

خلال معظم القرن العشرين، شكل الحراك الشعبي والعمل السري وحرب العصابات وحرب الشعب سلاح القوى المناهضة للإمبريالية والأنظمة والحكام التابعين لها، أو إحدى أدوات حركات التحرر القومي ضد [...]

دين سورية الخارجي

عند نهاية عام 2010، لم يكن الدين الخارجي للجمهورية العربية السورية يبلغ أكثر من 15% من الناتج المحلي الإجمالي، كما يظهر الرسم البياني المرافق، وهو رقم شديد التدني بالمقاييس العالمية. والمصدر هو [...]

المتباكون على الخلافة العثمانية

يطلع علينا بين الفينة والأخرى من يتباكى على قرون التجمد الحضاري خارج التاريخ في ظل الاحتلال العثماني، بذريعة أن ما تلاه كان تجزئة واحتلالاً وتبعية للغرب، والمؤسف أن بعض هذا الأصوات محسوبة [...]

الحرب الاقتصادية على سورية تتصاعد… محكمة فيدرالية في واشنطن تحكم بتعويض أمس مقداره 302 مليون دولار على الدولة السورية بعد إدانتها بمقتل المراسلة الحربية الأمريكية ماري كولفن

ويبدو أن العقوبات المالية بذرائع "قانونية" ستكون نهجاً مع سورية من الآن فصاعداً، كما كانت مع العراق وليبيا من قبل، في سياق تشديد الحرب الاقتصادية على سورية بعد فشل الصيغ الأخرى من العدوان [...]
2019 الصوت العربي الحر.