الإسباني مغتصب الأطفال المفرج عنه في المغرب ضابط عراقي سابق كان يعمل مع المخابرات الإسبانية..

August 4th 2013 | كتبها

 

 

هل تتابعون الاحتجاجات الشعبية في المغرب بسبب الإفراج عن إسباني كان يقضي عقوبة 30 عاماً في السجون المغربية بسبب اغتصابه 11 قاصراً؟  النظام المغربي استخدم قوة كبيرة في فض الاحتجاجات، لأن الاحتجاج جاء ضد قرار اتخذه الملك محمد السادس نفسه.. إلى هنا قد لا يلفت الموضوع النظر كثيراً لعدم ارتباطه بالشأن القومي العربي بشكل مباشر.. إلى أن تبين الليلة أن الإسباني الذي قام بعمليات الاغتصاب هو عراقي، ضابط عراقي سابق في الواقع، كان يعمل مع المخابرات الإسبانية، وأسهم بفعالية في العمل على إسقاط النظام العراقي وفي التأسيس لمرحلة الاحتلال، وبعد بدء الاحتلال تم سحبه لأسباب غير واضحة، ربما تكون أخلاقية، وتم منحه الجنسية الإسبانية، ليستقر في مدينة القنيطرة في المغرب، حيث استمر بممارسة العمل الاستخباري حسب جريدة الباييس الإسبانية، تحت اسم اسباني مزور.. ومن هنا طلب الإفراج عنه من قبل الملك الإسباني مباشرة من الملك المغربي الذي عفا عنه لأنه لا يرى، على ما يبدو، أن اغتصاب 11 قاصراً يمثل مشكلة كبيرة. 

 

هنا تكتمل الصورة.  النظام المغربي يستهتر بكرامة مواطنيه.  المخابرات الإسبانية، كجزء من حلف الناتو، لعبت دوراً في احتلال العراق، وتلعب دوراً مركزياً في اختراق الوطن العربي من العراق للمغرب.  وشعبنا في المغرب يثور لكرامته.  والقصة أكبر من قصة حقوق قصر، مع أن هذا مهم.  القصة قصة حقوق قومية، ووطن عربي بأكمله يغتصب.

 

للمزيد:

 

http://hespress.com/societe/85816.html

 

 

للمشاركة على الفيسبوك:

 

https://www.facebook.com/photo.php?fbid=652016854810496&set=a.419967428015441.105198.419327771412740&type=1

 

الموضوعات المرتبطة

ملاحظات على هامش اللحظة المصرية الراهنة

- لا يحتاج أي مراقب سياسي حصيف للكثير من الجهد ليلاحظ أن مصر يتم تطويقها اليوم من بوابة: أ – خطر الإرهاب في سيناء من الشرق، ب – خطر قطع مياه النيل من الجنوب، ج – الخطر التركي من الغرب [...]

العقب الحديدية وانحلال الجمهورية في الولايات المتحدة

"العقب الحديدية" هي الترجمة العربية لعنوان رواية جاك لندن The Iron Heel، أما ترجمة العنوان الحرفية الأدق فهي في الواقع "كعب القدم الحديدي" (بالمفرد)، وقد نُشرت عام 1908 من منظور مستقبلي، كأنها مذكرات [...]

العمل القومي: لا نجاح من دون التعلم من التجارب الفاشلة

إذا كانت التجارب القومية العربية خلال القرنين الأخيرين قد انكسرت أو فشلت، فإن ذلك لا يعني سقوط الفكرة القومية، كما أن سقوط السلطنة العثمانية لا يعني انتهاء مشروع الإسلام السياسي، وسقوط [...]

نقطة البداية في إعادة إحياء التيار القومي اليوم

بعد الاحتلال البريطاني لمصر في العام 1882، في ظلّ ولاية "حافظ الحمى والديار في وجه الاستعمار" السلطان عبد الحميد الثاني، باتَ شَطْب الوعي القومي العروبي لمصر ضرورة استراتيجية كصمام أمان [...]

الاستهداف الغربي للفكرة القومية العربية منذ محمد علي باشا

شكل القوميون العرب تاريخياً التيار الأكثر تعرضاً للاستهداف المنهجي في العصر الحديث بالضبط لأنه التيار الذي يشكل تحقيق أهدافه، مثل الوحدة والتحرير والنهضة، انقلاباً جذرياً في بنيان [...]
2020 الصوت العربي الحر.