انتهاكات قناة سكاي نيوز لتغطية الإرهاب –التقرير السادس-

April 6th 2016 | كتبها

 

من 13/3/2016 إلى 19/3/2016

سلسلة دورية يشارك بإعدادها شبيبة لائحة القومي العربي:

وثقت لائحة القومي العربي هذا الأسبوع أكثر من /77/ انتهاكاً إعلامياً لموقع قناة سكاي نيوز، توزعت بالنسبة لمصادر الأخبار، المصطلحات المستخدمة، وبالنسبة لدقة المعلومات، على الشكل الآتي:

-من حيث مصادر الأخبار: بلغت /7/ انتهاكات، اعتمد في /4/ منها على مصادر غير دقيقة أو غير موثوقة، وأورد /3/ أخبار تفتقد لمصدر، أي يمكن تسميتها مزاعم.

-من حيث المصطلحات المستخدمة: فاقت في هذا الصدد /47/ انتهاكاً، حيث –واستمراراً منه في سياسة خلط المفاهيم والمصطلحات- يصور الموقع العدوان السعودي على اليمن العربي وشعبه بأنه (تحالف عربي) علماً أنه يضم مرتزقة من دول عربية وغير عربية، أو (حملة لدعم الشرعية، ضد متمردين)، كذلك يصف من يقاومونه بأنهم (ميليشيات، متمردين)، ومن يعملون بغطاء من طيرانه (مقاومة شعبية) متجاهلاً ذكر أن هؤلاء هم خليط من المسلحين التابعين للقاعدة والإخوان وجماعات أخرى، ويطلق على الوحدات المجندة حديثاً وتمثل أقليتها منشقين عن الجيش اليمني الأساسي قبل العدوان اسم (الجيش الوطني) وفي هذا تجاهل للحقيقة، أما في سورية، وفي سياق تبريره للإرهاب المدعوم غربياً وأمريكياً فإنه يسمي الحرب عليها (صراعاً، نزاعاً، حرباً أهلية)، والإرهابيين (متشددين أو متطرفين دينياً)، كما يسمي الجيش العربي السوري (قوات حكومية، قوات النظام)، علماً أنه مؤسسة رسمية وشرعية سورية، فيما يبرر الإرهاب الصهيوني اليومي في فلسطين المحتلة بزعم أنه (مسلسل العنف) متجاهلاً كون هذا العنف هو أولاً جرائم الاحتلال بحق الشعب العربي الفلسطيني، وهو ثانياً مقاومة الشعب المشروعة ضد الاحتلال.

-من حيث دقة المعلومات: بلغ عدد المعلومات المغلوطة وغير الدقيقة /23/ معلومة، معظمها يدخل في سياق حملات مغرضة تنخرط فيها القناة، ومنها:

1-حملة تشويه ممنهجة ضد المقاومة الوطنية اللبنانية “حزب الله”، وكيل الاتهامات من دون أدلة أو الاستناد لمصادر موثوقة.

2-حملة تشويه ممنهجة ضد المقاومة الوطنية اليمنية بوجه العدوان السعودي، بزعم استهدافها “للمدنيين”، مقابل تلميع صورة العدوان والتجاهل التام لجرائمه.

3-تبرير العدوان السعودي على اليمن، بزعم أنه “تحالف عربي لدعم الشرعية”، علماً أنه عدوان موصوف على دولة عربية عضو بالأمم المتحدة.

4-تبرير الإرهاب المدعوم غربياً وأمريكياً على سورية بزعم أنه “معارضة”، علماً أن المعارضة مصطلح سياسي لا عسكري.

يقتضي التنويه، أن الصياغة اللغوية التي تنتهجها القناة في أخبارها، تظهر تحيزاً مفضوحاً ضد جهات معينة لا تتفق وسياسة الدولة الممولة، ما يعد انتهاكاً لأبسط مبادئ الكتابة الصحفية وصياغة الخبر، وخروجاً عن مهمة الإعلام الأساسية.

لمتابعة التقرير:

http://www.qawmi.com/?p=6529

للمشاركة على فيسبوك:

https://www.facebook.com/permalink.php?story_fbid=1179267145418795&id=419327771412740

الموضوعات المرتبطة

فيديو: المسار الإبراهيمي والإسلام السياسي في مواجهة النهج القومي

المشروع القومي العربي في مواجهة المشروع التركي الإخواني والديانة الإبراهيمية والتطبيع مع الكيان [...]

ميزان القوى الذهبي عالمياً: أحد مفاتيح الهيمنة على الاقتصاد العالمي

  يعد الذهب صمام أمان إذا بدأت العملة بالانهيار، وبهذا المعنى، فإنه مؤشر على صلابة الاقتصاد في حالات الأزمة.  لكنه أيضاً مخزنٌ للقيمة لا يتأثر بمعدل التضخم، لأن قيمته التاريخية تبقى ثابتة [...]

فيديو: العدوان الصهـ.ـيوني على غزة وأبعاده… د. إبراهيم علوش على الفضائية السورية

العدوان الصهـ.ـيوني على غزة وأبعاده... د. إبراهيم علوش على الفضائية السورية ليلة 8/8/2022   https://t.me/alqawmeAlarabe/12265 [...]

مرجع: “الربيع العربي” كرافعة تطبيعية

إبراهيم علوش – مجلة "الفكر السياسي"، اتحاد الكتاب العرب، العدد 81 (28 نيسان/ إبريل 2022) لم تسقط الاتفاقات "الإبراهيمية" من فراغ، إذ أن أحد مصادرها كان الاتفاقيات والمعاهدات ما قبل [...]

روسيا الدولة والفضاء السلافي

إبراهيم علوش - طلقة تنوير 80 (1/3/2022) ظهر السلاف، أول ما ظهروا، في أواسط أوروبا بين القرنين الخامس والعاشر الميلاديين، وكانوا قبلها أقواماً تعيش في ظل إمبراطوريات أخرى، لكنهم لم يثبتوا [...]
2022 الصوت العربي الحر.