إعلان انسحاب من الجمعية التأسيسية الوطنية

February 18th 2011 | كتبها

 

 

عندما دُعينا لتأسيس (الجمعية التأسيسية الوطنية للتغيير في الأردن “تغيير”) قبل أيام، واجتمع لذلك 130 من شخصيات الوطن والشباب في منزل د.سفيان التل، وناقشنا ورقة العمل، كانت كل المناقشات تدور حول الأمور التالية وتمت الموافقة عليها:

 

–       عدم جدوى الإصلاح في جسم الحكومة المثقل بالأمراض والعلل

–       عدم قبولنا استبدال فاسد بآخر في مسيرة الإصلاح،

–       من أهدافنا الجمعية تعزيز الحراك  الشعبي للتغيير..

–       ضرورة العودة إلى بعدنا القومي

–       واتفقنا على أن إبطال معاهدة وادي عربة هدف رئيسي وأساسي في تحركنا.

 

كان هذا ما جمعنا وجعلنا ننضم إلى الجمعية المذكورة..

وقد وجهت الحكومة ممثلة برئيسها معروف البخيت دعوة للقاء مع الجمعية… فلبى الدعوة أعضاء من المؤسسين هم الإخوة د.سفيان التل ومنصور مراد وموفق محادين وضرغام هلسة..

وبغض النظر عن الصفة التمثيلية لأي من المجتمعين، التي تبقى مسألة ثانوية في هذه اللحظة.. لكننا، كما يُفْهم من نقاط الاتفاق المذكورة أعلاه، لا يمكن أن يكون اللقاء مع رئيس الوزراء، مقبولا من حيث المبدأ، ولا تهمنا المواضيع التي يمكن أن يطرحها على الجمعية.. فلا الحكومة تعبر عن طموحات الحراك الشعبي، ولا رئيسها مؤهل أو قادر على عمل شيء في مسيرة التغيير..

 

فهو أولا، سفير سابق لدى الكيان الصهيوني، عمل تحت غطاء وادي عربة، بل وكان عضوا في الوفد المفاوض الذي عقدته، ولا يمكن أن يعاديها أو يعتبرها باطلة، وهي المعاهدة التي سببت كل همومنا ومآسينا ونزعتنا بالنص الصريح من بعدنا القومي، وتلتزم حكومته بنصوصها وموادها، وهي النصوص التي تلتزم فيها الحكومة بالمساعدة بالتوطين، وبالتطبيع الثقافي والاقتصادي والتنسيق الأمني مع العدو ألخ..

 

وهو الذي في ظله، حاول البلطجية التصدي لنا يوم الجمعة الفائت في تظاهرة الشباب السلمية أمام الجامع الحسيني..

 

وهو الذي استوزر خالد طوقان بطل اتفاقية  التنقيب عن اليورانيوم مع فرنسا التي تهدد حياتنا جميعا بالسرطان، طوقان هو أيضا المسؤول عن الأمر بنقل المفاعل النووي مباشرة من منطقة العقبة إلى منطقة المفرق، حين احتج العدو الصهيوني على المفاعل الذي كان سيبعد 37 كم عن إيلات، ليصبح على بعد أقل من 14 كم عن تجمعات أهلنا في المفرق ودرعا والزعتري وسمية وجامعة آل البيت وسما السرحان والرمثا والخالدية والتي لا يعتبرها طوقان تجمعات سكانية تشكل سببا كافيا لعدم إنشاء المفاعل قربها..

 

كما انه استوزر سمير حباشنة الذي مارس كل أنواع القمع للنقابات عندما كان وزيرا سابقا للداخلية..

    

وهو أيضا رئيس الوزراء الذي لا زالت ترتبط به قضية كازينو البحر الميت وتزوير الانتخابات في وزارته السابقة..

 

ورغم ذلك دعا رئيس الوزراء عددا من قيادات الجمعية التأسيسية للحوار، فلبوا دعوته بدون الرجوع إلى قواعد الجمعية..

 

ورغم ثقتنا الشخصية الكاملة بشخوص الذين قابلوا رئيس الوزراء، فإننا نعتبر موافقتهم على مقابلة الرئيس بحد ذاتها تتعارض مع  مفاهيمنا التي شاركنا من أجلها في تأسيس الجمعية.. والتي سردناها أعلاه، دون أن نشكك في نواياهم وأهدافهم، لكننا نعتبر هذا القبول للقاء الحكومة يخرجنا نحن عن أسس تحركنا لتعزيز الحراك الشعبي وللتغيير.

 

ولهذا فإننا نعلن انسحابنا من (الجمعية التأسيسية الوطنية للتغيير في الأردن “تغيير”).. ونعلن استمرارنا في دعم الحراك الشعبي الذي انطلق من ذيبان وامتد إلى كل ساحات الوطن، ونؤكد انتماءنا له وللشباب الذين يتولون قيادته في ساحة الجامع الحسيني وغيرها من الساحات، وندعو أي لقاء أو تجمع شعبي أن يكون عاملا من عوامل الدفاع عن هذا الحراك وتعزيزه على طريق التغيير.. ونتمنى التوفيق للإخوة الذين اعتبروا لقاءهم مع الرئيس قد يكون مثمرا… لكن بدون وجودنا في الجمعية معهم..

 

وعليه نوقع..

–       علي حتر

–       إبراهيم علوش

–          

 

عمان في 17/2/2011 

 

 

الموضوعات المرتبطة

ذكرى وعد بلفور ال103 ووعد بلفور الجديد

إذا كان آرثر بلفور، وزير الخارجية البريطاني عندما أصدر وعده الشهير في 2/11/1917، المعروف باسم "وعد بلفور"، والذي ينص على دعم بريطانيا لإقامة "وطن قومي لليهود في فلسطين"، قد مهد لتأسيس دولة [...]

الرد السوري العملي على تهافت الخاضعين تحت النعال الأمريكي

  نشرت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية قبل يومين أن كاش باتل، مسؤول قسم مكافحة الإرهاب في مجلس الأمن القومي الأمريكي، وأحد موظفي البيت الأبيض الكبار، أتى إلى دمشق قبل بضعة أسابيع، [...]

د. عماد لطفي ملحس (عمر فهمي) يتوفى اليوم في عمان

بمزيد من اللوعة والأسى، ننعى إلى المناضلين القوميين والمقاومين بالكلمة والسلاح وعموم أمتنا العربية وجماهير شعبنا في الأردن وفلسطين الدكتور عماد لطفي ملحس، الذي ربما عرفه البعض باسمه [...]

بالأرقام.. النظام التركي أكبر مطبع في كل المنطقة رغم تصريحاته الرنانة

زعم ياسين قطاي، مستشار الرئيس التركي أردوغان، في مقالة على موقع "الجزيرة نت" يوم 25/9/2020، أن العلاقات التطبيعية بين تركيا والكيان الصهيوني ورثها حزب العدالة والتنمية عمن سبقوه، وأنها [...]

فلنحاصر الأسماء العبرية للأرض العربية بالمزدوجات

شيء بسيط يمكن أن نقوم به لمقاومة تسلل التهويد إلينا نفسياً وإعلامياً... لا يكفي أن نضع "إسرائيل" و"إسرائيلي" بين مزدوجين، وأن نستخدم الكيان أو العدو الصهيوني عوضاً عنهما حيث أمكن، بل لا بد من [...]
2020 الصوت العربي الحر.