ضوء في نهاية النفق السوري؟

March 30th 2017 | كتبها

لعل أهم مخرجات القمة العربية، على تواضعها، هو تبريد الموقف الخليجي من سورية، لتصبح الأولوية الحل السياسي بين جميع الفرقاء، مما يتضمن اقراراً رسمياً ببضرورة التعامل مع الدولة العربية السورية ورئيسها الشرعي، خصوصاً في سياق محاربة الإرهاب والمجموعات الإرهابية في العموم، وفي السياق السوري.

وتزيد أهمية هذا التطور في ضوء: 1) اتخاذ القمة قراراً بدعم الجيش العراقي في مواجهة الإرهاب، و2) محاولة إقامة جبهة رسمية عربية، تحت السقف التسووي الرث ومبادرة السلام العربية السخيفة، لمواجهة طغيان اليمين الصهيوني فيما يسمى “العملية السلمية”. فهذا يعزز ضرورة إيجاد جسور مع سورية، وحلفائها، بالرغم من التناقض المعلن معهم. ولا يجوز أن نغالي في التفاؤل هنا، إذ ربما يكون ذلك كله بانتظار صدور إشارات واضحة حول سياسة ترامب في الملف السوري.

للأسف، ما يوحي بأنه قد يكون ضوءاً في نهاية النفق السوري لا نستطيع تعميمه على الوضع في اليمن أو ليبيا، حيث تم التركيز على “دعم الشرعية” في اليمن، وعلى “اتفاق الصخيرات” في ليبيا، مما يمثل انحيازاً واضحاً لطرف ضد آخر، ولا توجد إشارات، في القمة العربية على الأقل، باحتمالية حدوث انفراجة قريبة في الملفين اليمني والليبي..

للمشاركة على فيسبوك:

https://www.facebook.com/permalink.php?story_fbid=1669120929771802&id=100000217333066&pnref=story

 

 

الموضوعات المرتبطة

معاناة المسافرين الغزيين على معبر رفح: لا لإغلاقات الحدود بين العرب

  ترشح قصص معاناة مطولة لا تصدق عن المسافرين المارين عبر معبر رفح بين قطاع غزة ومصر، المعبر الوحيد لقطاع غزة على العالم.  وإذا كانت وسائل الإعلام التركية والإخوانية تتاجر بمثل تلك القصص [...]

فيتنام: حليف الولايات المتحدة “الشيوعي” في مواجهة الصين

  تمر بعد أسبوع، أي في 2 أيلول/ سبتمبر المقبل، الذكرى الـ52 لرحيل القائد الفيتنامي هو شي منه رحمة الله عليه.  وقد توفي القائد والمعلم هوشي منه عام 1969، في عز الصراع الدموي بين فيتنام والولايات [...]

متلازمة التحسس من مصطلح “الأمة” أو “القومية العربية”

يتحسس البعض من مصطلح "قومية عربية" أو "أمة عربية" على الرغم من عدم ممانعتهم لاستخدام تعبير "عرب" أو "عروبة"، فالعروبة والعرب عندهم شيء ما، هلامي، ليس أمة ولا تشده روابط قومية. اليوم مثلاً تم [...]

على هامش خطوة قيس سعيد في تحجيم نفوذ الإخونجة في تونس

المتحسسون من خطوة قيس سعيد في تحجيم نفوذ الإخونجة في تونس من منطلقات ليبرالية أو دستورية أو "ديموقراطية"، لماذا لم نرَ مثل هذا التحسس المرهف إزاء مركزة الصلاحيات التنفيذية بأيدي أردوغان [...]

خطاب القسم 2021: الرئيس الأسد يلقي بقفاز التحدي مجدداً

  إبراهيم علوش ما قبل الخطاب:   تجاوز المراقبون ما ورد في نص القسم الدستوري ذاته فألقوه خلف ظهورهم كجزءٍ من حدثٍ برتوكوليٍ عابر، لكنْ فلينتبه القوميون في كل أرجاء الوطن العربي والمهجر [...]
2021 الصوت العربي الحر.