مع سورية الأسد، أو مع قوى الهيمنة الخارجية…

November 30th 2012 | كتبها


انتقل الوضع في سورية الآن إلى مرحلة خطيرة بدعم مفتوح من حلف الناتو ودول مجلس التعاون الخليجي والحركة الإخوانية والسلفية في الإقليم.  فسورية اليوم تخوض معركة إقليمية ودولية تحشد فيها القوى المناهضة للأمة كل قواها، وتلقي بكل ما تملك في جعبتها من إمكانات سياسية وعسكرية ومالية واستخباراتية، ما عدا التدخل العسكري المباشر الذي تعتبر “المعارضة السورية” أن العالم خذلها لأنه لم يقم به…

 

ما يجري معركة ضد الجيش السوري، الذي قدم عشرات آلاف الشهداء والحرحى حتى الآن، ومعركة ضد بنى الدولة والمجتمع السوري، لمصلحة الطرف الأمريكي-الصهيوني وأذنابه في الإقليم.  وفي مثل تلك المعركة يقف الجيش السوري حائلاً بين كل الإقليم وبين موجة ظلامية بلون البترودولار لم يشهد الوطن العربي مثلها منذ الاحتلال العثماني.   ويقف رجل في عين العاصفة بكل عنفوان ورجولة.  ولهذا اصبح عنوان معركتهم “تنحي الرئيس”، فالقبول بمثل هذا المطلب بات يعني الآن القبول بفرض الوصاية الأجنبية على سورية، وإعادة تشكيلها (أو تفكيكها) وفق الأجندة الخارجية.

 

ومن جهتنا يجب أن ندرك جيداً أن الوقوف مع سورية في هذه اللحظة يعني الوقوف مع بشار الأسد، والفرق بين سورية الأسد، وغيرها من الممالك التي سمت البلاد باسم عائلة، أن سورية الأسد ليست إقطاعية غربية، ولا دولة تابعة للخارج، ولا اسماً رسمياً لدولة يتم “تطويبها” باسم عائلة، بل موقف سياسي وعنوان لمقاومة قوى الهيمنة الخارجية في هذه اللحظة التاريخية في كل الإقليم.

 

أخوكم إبراهيم علوش

للمشاركة على الفيس   بوك:

http://www.facebook.com/photo.php?fbid=565802963436943&set=a.306925965991312.96654.100000217333066&type=1

الموضوعات المرتبطة

حول الموقف المقاوِم المبدئي من حماس بمناسبة تظاهرات بدنا نعيش

ثار جدال في الصف الوطني واليساري حول قمع حماس لتظاهرات "بدنا نعيش" تحول فيها خط تأييد حق التظاهر غير المقيد إلى دفاع ضمني أو علني عن سلطة التنسيق الأمني مع العدو الصهيوني، ورفع فيها [...]

الحراك الشعبي ليس دوماً على حق

خلال معظم القرن العشرين، شكل الحراك الشعبي والعمل السري وحرب العصابات وحرب الشعب سلاح القوى المناهضة للإمبريالية والأنظمة والحكام التابعين لها، أو إحدى أدوات حركات التحرر القومي ضد [...]

دين سورية الخارجي

عند نهاية عام 2010، لم يكن الدين الخارجي للجمهورية العربية السورية يبلغ أكثر من 15% من الناتج المحلي الإجمالي، كما يظهر الرسم البياني المرافق، وهو رقم شديد التدني بالمقاييس العالمية. والمصدر هو [...]

المتباكون على الخلافة العثمانية

يطلع علينا بين الفينة والأخرى من يتباكى على قرون التجمد الحضاري خارج التاريخ في ظل الاحتلال العثماني، بذريعة أن ما تلاه كان تجزئة واحتلالاً وتبعية للغرب، والمؤسف أن بعض هذا الأصوات محسوبة [...]

الحرب الاقتصادية على سورية تتصاعد… محكمة فيدرالية في واشنطن تحكم بتعويض أمس مقداره 302 مليون دولار على الدولة السورية بعد إدانتها بمقتل المراسلة الحربية الأمريكية ماري كولفن

ويبدو أن العقوبات المالية بذرائع "قانونية" ستكون نهجاً مع سورية من الآن فصاعداً، كما كانت مع العراق وليبيا من قبل، في سياق تشديد الحرب الاقتصادية على سورية بعد فشل الصيغ الأخرى من العدوان [...]
2019 الصوت العربي الحر.