الرئيس بشار الأسد في عين العاصفة

August 4th 2013 | كتبها

 

الرئيس بشار الأسد في عين العاصفة: بارد، هادئ، رابط الجأش، متماسك، قوي، صلب، وراسخٌ كجذر… عاقلٌ، متوازن، علمي، عملي، موضوعي، مبدئي، سريع التفكير، كل كلمة بموضعها. قومي عروبي، وصاحب قيم ومبادئ وأخلاق ومعتقدات. عالٍ ومتواضع. شجاعٌ وحكيم. حاسمٌ وحليم. الليلة، في كلمته التي بثتها الفضائيات السورية، لم يتهرب من مسؤولية المجتمع، الذي تشكل الدولة جزءاً منه، عن بروز الظواهر التي تمكن الخارج من العبث بأمن الوطن من خلالها، موضحاً في الآن عينه أن لا طريق إلا طريق الحسم العسكري الذي لا طريق سواه، لأن من يحركون الفتنة لا يريدون الحوار الذي دعت له الدولة السورية منذ البداية ووافقت على كل مبادرة تدعو له… اعترف بحق الناس بمعارضة المواقف والسياسات، أما الوطن فمن يعارضه خائن. وفي الآن عينه مد الأسد غصن الزيتون لمن يحرصون على مصلحة سورية. بالنهاية، أوضح أن هزيمة الفتنة مسؤولية كل الشعب، لا الجيش العربي السوري وحده الذي قام ببطولات جماعية وفردية لا نظير لها. لكن في النهاية الكرة بملعب الشعب العربي السوري لكي ينهي الأزمة بتقديم دعم عملي مباشر للجيش، وليس فقط بالصبر على الأزمة ودعم الجيش معنوياً… الرفيق بشار الأسد، لا فض فوك! أنت تعبر عن لحظة عربية تاريخية، مفصلية، لا عن إدارة الدفاع عن سورية فحسب…

إبراهيم علوش


 

للمشاركة على الفيسبوك:

 

https://www.facebook.com/permalink.php?story_fbid=699148156769089&id=100000217333066

 

 

 

 

الموضوعات المرتبطة

الحراك الشعبي ليس دوماً على حق

خلال معظم القرن العشرين، شكل الحراك الشعبي والعمل السري وحرب العصابات وحرب الشعب سلاح القوى المناهضة للإمبريالية والأنظمة والحكام التابعين لها، أو إحدى أدوات حركات التحرر القومي ضد [...]

دين سورية الخارجي

عند نهاية عام 2010، لم يكن الدين الخارجي للجمهورية العربية السورية يبلغ أكثر من 15% من الناتج المحلي الإجمالي، كما يظهر الرسم البياني المرافق، وهو رقم شديد التدني بالمقاييس العالمية. والمصدر هو [...]

المتباكون على الخلافة العثمانية

يطلع علينا بين الفينة والأخرى من يتباكى على قرون التجمد الحضاري خارج التاريخ في ظل الاحتلال العثماني، بذريعة أن ما تلاه كان تجزئة واحتلالاً وتبعية للغرب، والمؤسف أن بعض هذا الأصوات محسوبة [...]

الحرب الاقتصادية على سورية تتصاعد… محكمة فيدرالية في واشنطن تحكم بتعويض أمس مقداره 302 مليون دولار على الدولة السورية بعد إدانتها بمقتل المراسلة الحربية الأمريكية ماري كولفن

ويبدو أن العقوبات المالية بذرائع "قانونية" ستكون نهجاً مع سورية من الآن فصاعداً، كما كانت مع العراق وليبيا من قبل، في سياق تشديد الحرب الاقتصادية على سورية بعد فشل الصيغ الأخرى من العدوان [...]

حول الإعلان عن الانسحاب الأمريكي من سورية

حتى ساعاتٍ مضت، كانت الإشارات الصادرة من واشنطن توحي بأنها "باقية وتتمدد" في سورية، لا سيما مع الإعلان عن تأسيس نقاط وقواعد عسكرية جديدة لقوات "التحالف"، ومع تصريحات جيمس جيفري، المبعوث [...]
2019 الصوت العربي الحر.