الجنرال فو نغويين جياب… القائد الفيتنامي الذي مرغ جبين فرنسا والولايات المتحدة بالتراب

October 4th 2013 | كتبها

 

ولد الجنرال فو نغويين جياب في 25/8/1911 وتوفي اليوم (4/10/2013).  وقد كانت عائلته عائلة فلاحية فيتنامية عادية أنجبت رجلاً سيبقى اسمه محفوراً في التاريخ العسكري العالمي باعتباره القائد الذي خطط وقاد ونفذ ست حملات عسكرية كبرى اسفرت أول ثلاثة منها عن سحق المحتل الفرنسي وطرده من فيتنام، وأدت ثاني ثلاثة منها لسحق المحتل الأمريكي وطرده من فيتنام، وقادت في النهاية لتوحيد شطري فيتنام بالقوة، كما لا يمكن أن تتم الوحدة إلا رغماً عن أنف من يقفون عائقاً في طريقها.

 

وكانت هذه الحملات العسكرية الستة بالتتالي:

 

1)    لانغ صون 1950،

2)    هوا بنه 1951-52،

3)    ديان بيان فو (وهي المعركة الفاصلة مع الاحتلال الفرنسي) في 1954،

4)    حملة تت 1968،

5)    حملة الفصح 1972،

6)    حملة هوشي منه 1975، وهي التي أدت لتحرير فيتنام وتوحيدها.

 

وقد كان فو نغويين جياب، مثل كل قادة حركة توحيد فيتنام وتحريرها، على نهج معلمهم وقائدهم هو شي منه، من القوميين اليساريين.  وله عدد من الأعمال المعروفة، التي ترجم بعضها للعربية، في النظرية والإستراتيجية العسكرية ومنها: “نصر كبير ومهمة عظيمة”، “جيش الشعب وحرب الشعب”، “وسوف ننتصر”، وغيرها.

 

وقد مثل كباقي ذلك الجيل من القادة الفيتناميين نموذجاً للتواضع على رفعة، وللبساطة على حكمة، وللشجاعة على توازن، وللقومية على يسار…

 

رحم الله الجنرال جياب هذا النموذج الفذ في قيادة حراك التحرير والوحدة والنهضة في العالم الثالث.

 

وتجدون أدناه رابطاً عن “التجربة الفيتنامية: دروسها السياسية والعسكرية”، لناجي علوش، كان قد نشر في العام 1973، وهو يحتوي بعض المقتطفات من الجنرال جياب وغيره من القادة الفيتناميين.

 

http://najialloush.org/?p=19

 

 

للمشاركة على الفيسبوك:

 

https://www.facebook.com/photo.php?fbid=736006296416608&set=a.306925965991312.96654.100000217333066&type=1

 

 

الموضوعات المرتبطة

حول الإعلان عن الانسحاب الأمريكي من سورية

حتى ساعاتٍ مضت، كانت الإشارات الصادرة من واشنطن توحي بأنها "باقية وتتمدد" في سورية، لا سيما مع الإعلان عن تأسيس نقاط وقواعد عسكرية جديدة لقوات "التحالف"، ومع تصريحات جيمس جيفري، المبعوث [...]

حول تعبير شعوب أو لغات “سامية”

  نجح المستشرقون باستدخال تعبير شعوب أو لغات "سامية" semitic للدلالة على الأقوام التي عاشت تاريخياً في المشرق العربي واللهجات التي يتحدثونها.. ويعرف من يعيشون في الغرب أن المقصود بتعبير "سامي" [...]

البعد الاقتصادي لاحتلال شرق سورية

إبراهيم علوش بالإضافة للبعد الجغرافي-السياسي، المتمثل بإقامة حاجز بين سورية والعراق، وقطع التواصل بين  أجزاء محور المقاومة، لا بد من التذكير بالبعد الاقتصادي فيما يتعلق بمناطق سيطرة "قسد" [...]

ما قبل تطبيع حكام الخليج

لاحظوا أن السلطة الفلسطينية تتذرع دوماً بأنها وقعت المعاهدات مع العدو الصهيوني "لأن العرب تخلوا عن فلسطين"، ولاحظوا أن أنور السادات وقع كامب ديفيد بذريعة أن "العرب تخلوا عن مصر"، ولاحظوا أن [...]

حول قرار عدم تجديد “تأجير” منطقتي الباقورة والغمر الأردنيتين للكيان الصهيوني

إبراهيم علوش من المؤكد أن استعادة السيادة العربية على أي شبر من الأراضي العربية المحتلة هو أمر جيد وإيجابي، ولكن يبقى السؤال: ماذا يعني بالضبط أن تعود الأراضي عن طريق المعاهدات والاتفاقات مع [...]
2019 الصوت العربي الحر.