في جزر الخالدات وأشياء أخرى

November 7th 2013 | كتبها

 


 

جزر الخالدات

 

بمناسبة الحديث عن تفكيك الدول العربية المركزية وتفكيك المغرب تحديداً والسعي لفصل جزء أخر منه هو الصحراء الغربية (بعد موريتانيا والأراضي التي احتلتها فرنسا ولم تردها)، وغير جزيرة ليلى وسبتة ومليلة المحتلة، نشير لجزر الخالدات المعروفة اليوم باسم جزر الكناري التي تعرضت لعملية أسبنة تامة في السكان والأرض. وقد سقطت الخالدات بعد سقوط الأندلس مباشرة، وهي لا تبعد أكثر من بضغ عشرات الكيلومترات عن المغرب كما ترون في الخريطة وأكثر من ألف ومئة كيلو عن إسبانيا، لكن إسبانيا جعلتها قطعة منها، وتزعم ملكيتها، وفي يومٍ ما، في أواسط السبعينات، كانت الجزائر تتبنى جبهة لتحرير جزر الخالدات. اليوم لم يعد أحد يقول شيئاً عن جزر الخالدات!!! ألا تعتقدون أننا يجب ان نضيف اسمها للأراضي العربية المحتلة من مشرق الوطن العربي إلى مغربه؟!!!

 

للمشاركة على الفيسبوك:

https://www.facebook.com/photo.php?fbid=759140407436530&set=a.306925965991312.96654.100000217333066&type=1

 

 

انفصال الصحراء الغربية عن المغرب

 

أي قوميٍ وحدويٍ يمكن أن يرضى بانفصال الصحراء الغربية عن المغرب؟!! لا للمشروع الأمريكي بتعزيز صلاحيات قوات الأمم المتحدة في الصحراء الغربية تمهيداً لانتهاك سيادة الوطن وبترها عن جسده… نعم لتفاهم المغرب والجزائر! نعم لوحدة المغرب العربي! نعم لوحدة الأمة العربية! لا للنزعات الانفصالية في بلادنا…

 

للمشاركة على الفيسبوك:

https://www.facebook.com/permalink.php?story_fbid=757080414309196&id=100000217333066

 

 

في هذه الساعة الباردة من جوف الليل، يتحفز جنديٌ عربيٌ سوريٌ في متراسه ليحرس فجرنا المقبل لا محالة.. فحماكم الله يا حماة الديار.

 

للمشاركة على الفيسبوك:

https://www.facebook.com/permalink.php?story_fbid=756556144361623&id=100000217333066

 

 

الطائفي لا يحق له التصويت

 

الديموقراطية لم تأتِ لأوروبا إلا بعد الثورة الصناعية وعصري النهضة والتنوير وتأسيس الدول المركزية القومية وسيادة العقلانية والحس القومي لدى الشعب ومفهوم المواطنة بعيداً عن خزعبلات الخرافة الطائفية والولاءات الجهوية الإقطاعية وعليه فإن من يفكر بشكل طائفي أو يحتكم للولاءات الصغيرة يجب أن يعتبر غير عاقل وغير مؤهل للتصويت أسوة بأي معتوه أو فاقد لقواه العقلية…

 

للمشاركة على الفيسبوك:

https://www.facebook.com/permalink.php?story_fbid=755744557776115&id=100000217333066

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الموضوعات المرتبطة

ما هي العروبة الحضارية؟

د. إبراهيم علوش هل تقوم العروبة على أساسٍ عِرقي أو عنصري، كما يزعم البعض؟ وهل يشكل الانتماء لـ"عِرقٍ عربيٍ صافٍ" أحد شروط الانتماء للعروبة، بما يخرج منها من لا ينحدرون من أصلابٍ عربية صرف من [...]

ثقافة “الوجبة السريعة” والصراع على وعي الكتلة الشبابية

د. إبراهيم علوش فجوة التواصل مع الشباب التي تطرق إليها د. عبداللطيف عمران مشكوراً، في مقالته "من يخاطب الشباب؟"، الأربعاء الفائت، تفتح الباب على تساؤلاتٍ كثيرة لطالما واجهت دعاة التحرر الوطني [...]

هل القضية الفلسطينية شأنٌ سوري؟

د. إبراهيم علوش لعل من أسوأ آثار سنوات الحرب الممتدة على سورية، والحصار الخانق، أن هناك من يظن أن هذه الآثار ستدفع البعض ليتساءل: ما لنا وفلسطين والقضية الفلسطينية؟ ولماذا لا نوقع معاهدة أو [...]

عروبة سورية: قدرٌ أم خيار؟

د. إبراهيم علوش ليس سراً أن بعض السوريين باتت لديهم ردة فعل حادة إزاء العروبة خلال السنوات الفائتة لعدة أسباب منها ما عانته سورية من ممارسات إرهابية وأعمال إجرامية ومواقف سياسية رعتها بعض [...]

فتح قومي عربي أم “غزو إسلامي”؟

- تعبير "الأقوام السامية" مصطلح توراتي، وغير علمي، وهو مثل "الشرق الأوسط" يستخدم للتعمية على حقيقة كون هذه الأقوام تشترك بقاسم مشترك واحد هو العروبة، وبالتالي فإن مصطلح "الأقوام السامية" يجب [...]
2019 الصوت العربي الحر.