اعتصام جك الـ263: إحياءً ليوم الأرض

March 30th 2015 | كتبها

يوم الأرض 2

يكرّس يوم الأرض فكرة عروبة أرض فلسطين التي يحاول العدو الصهيوني والإمبريالية الأمريكية يومياً بشتى الوسائل المبتكرة والمُتاحة أن يلغيها أو يشتت انتباه الناس عنها بنقل التركيز من هوية الأرض إلى هوية السكان. وقد سُمّيَ يوم الأرض بهذا الاسم لأول مرة في 30 آذار 1976، حين قام الشعب العربي الفلسطيني في الأراضي المحتلة عام 1948 بمظاهرات كبيرة وواسعة النطاق، احتجاجاً على مصادرة أراضٍ عربية لصالح العدو الصهيوني. وتُعتبر مصادرة الأراضي العربية الشكل الأبرز الذي يستخدمه العدو الصهيوني لتهويد فلسطين ولكنها ليست الشكل الوحيد؛ فالمشاريع السياسية الداعية لاندماج فلسطينيي ال48 في النظام السياسي الصهيوني من خلال المشاركة في الكنيست ومؤسسات الدولة الصهيونية، ومشروع الدولتين، ومشروع الدولة ثنائية القومية إلى ما يسمى الدولة الديموقراطية العلمانية، تشترك جميعها بتجاوز الحقيقة الأساسية في الصراع، ألا وهي عروبة فلسطين. وكل هذه المشاريع مرفوضة لأن الحفاظ على عروبة الأرض يحتاج بالضرورة لبرنامج تحرير.

بعد أكثر من قرن على بدء الصراع، وبعد عقودٍ على يوم الأرض، ها هو العدو الصهيوني مستمر في ابتكار وسائلَ مختلفة لتمرير مشروعه الاستيطاني الإحلالي، وما قانون برافر (أو مخطط برافر- بيغن) إلّا شكلٌ جديد من أشكال تهويد فلسطين. هذا القانون الذي أقرّه الكنيست في حزيران 2013، والذي يمهّد لمصادرة 850 ألف دونماً من أراضي النقب وتهجير عشرات الآلاف من بدو النقب المقيمين فيها. وقد خرجت التظاهرات المنددة بهذا القانون في حيفا والنقب ورام الله وغزة وفي الشتات، وعليه فإن قانون برافر هو جزء من مشروع التهويد، ويستهدف تفكيك الهوية العربية الفلسطينية للنقب، وهو بالضبط النمط الصهيوني الذي قام يوم الأرض للاحتجاج عليه.

أخيراً وليس آخراً، فإن الشكل الأخطر لاستهداف عروبة فلسطين يتمثل بالمفاوضات التسووية التي ينجرّ إليها من يدّعون التحدث باسم فلسطين، بينما هم حقيقة يفرّطون بها بأبخس الأثمان. ومن خلال مراجعة التاريخ القريب، فإننا نرى أن عمليات التهويد زادت بعد اتفاقيات الذل مع أعداء الأمة: أوسلو، وادي عربة، و كامب ديفيد، واستمرت وتصاعدت خلال التفاوض على مشروع كيري، ومنها قانون برافر الذي اوقفت الاحتجاجات الجماهيرية تقدمه، فجمده العدو الصهيوني ولم يلغه، استعداداً لانقضاضٍ جديد. ولا شك أن عمليات التهويد ستزداد حكماً كلما انخرط البعض في المفاوضات والعلاقات التطبيعية. وعليه فإن واجبنا هو المقاومة بكافة الأشكال، وعلى رأسها الكفاح المسلح لتحقيق مشروع تحرير فلسطين.

“فبوصلة لا تشير إلى القدس مشبوهة” إذ هي إما بوصلة مضلّلة أو مخترقة.

شارك بأطول اعتصام في تاريخ الأردن..

شاركنا في اعتصامنا الأسبوعي رقم 263، يوم الخميس الموافق في 2/4/2015، من الخامسة والنصف حتى السادسة والنصف مساءً، رفضا لوجود السفارة الصهيونية في عمان، ومطالبةً بإعلان بطلان معاهدة وادي عربة.

من أجل أردن خالِ من الصهيونية، شارك بالاعتصام الأسبوعي كل خميس على رصيف جامع الكالوتي في الرابية احتجاجاً على وجود السفارة الصهيونية فيها.

احتجاجنا ضد وجود سفارة العدو الصهيوني في عمان ليس موسمياً ولا عارضاً، وليس ردة فعل ضد المجازر الصهيونية فحسب.

“جك”

للمشاركة على فيسبوك:
https://www.facebook.com/nozion1/photos/a.117281655106912.23229.117138758454535/437800666388341/?type=1&theater

الموضوعات المرتبطة

Dr. Ibrahim Alloush to Syria Times: “Israel’s” repeated missile attacks against Syria are an attempt to compensate for its Strategic Weakness

مقابلة مع موقع "سيريا تايمز" حول ما يهدف إليه الكيان الصهيوني من ضرباته الصاروخية المتكررة لسورية، وما يمكن لسورية أن تفعله لمواجهتها من دون الدخول في حرب شاملة مع الكيان في خضم الحروب التي [...]

وثيقة رسمية أمريكية عن الحصار المفروض أمريكياً على مشتقات النفط المرسلة لسورية

الأخوة السوريين، الأخوة العرب، من يمنع وصول المشتقات النفطية لسورية هو الولايات المتحدة الأمريكية، وتجدون طي الرابط وثيقة صادرة عن وزارة الخزينة الأمريكية، بالاشتراك مع وزارة الخارجية وحرس [...]

كلمة لروسيا وحولها

تقوم استراتيجية روسيا في مواجهتها مع الولايات المتحدة، فيما تقوم عليه، على مبدأ استقطاب حلفاء الولايات المتحدة إلى الصف الروسي (ألمانيا في أوروبا الغربية، تركيا وقطر والسعودية والكيان [...]

مسألة اللاجئين الفلسطينيين و”حق” العودة من جديد

في ندوة عقدت أخيراً في بيروت تتناول قضية اللاجئين الفلسطينيين، تحت إشراف جهة محسوبة على محور المقاومة، عبرت التوصيات عن توجه يطالب "القيادة الفلسطينية..." (القيادة الفلسطينية؟!)، ويدعو [...]

بيان لائحة القومي العربي حول اعتقال النشطاء الأردنيين خلال الاحتجاجات الأخيرة

تبدي لائحة القومي العربي استنكارها ورفضها الشديدين للإجراءات القمعية التي اتخذت بحق النشطاء في الاحتجاجات الأخيرة في الأردن الرافضة لنهج التبعية وللقوانين الجائرة مثل قانون ضريبة [...]
2019 الصوت العربي الحر.