حلب في عيون “العربية” و “بي بي سي” –تقرير خاص-

May 21st 2016 | كتبها

من 28/4/2016 إلى 5/5/2016

سلسلة دورية يشارك بإعدادها شبيبة لائحة القومي العربي:

نتناول في هذا التقرير التغطية الإعلامية لقناة “العربية” وقناة “بي بي سي” حول مدينة حلب السورية ومأساتها المستمرة منذ أعوام، فما الذي جرى في حلب؟

حلب مدينة شمال سورية، عانت –كما كل المدن السورية الأخرى- ويلات الحرب والإرهاب، فكان لها نصيب من التهجير والتشريد والتفجير والنهب، والتدمير الممنهج لمعالمها الأثرية، كما تجدر الإشارة إلى الانقطاع شبه التام للماء والكهرباء عن كثير من مناطقها، جراء اعتداءات مجموعات الإرهابيين المرتزقة من مختلف دول العالم، المسماة “معارضة”، والموثقة طبعاً، (للاطلاع انظر الرابط)

https://www.youtube.com/watch?v=rA9196PFvgo

بتاريخ 22/4/2016، ضجت وسائل الإعلام العربية والعالمية بأخبار حلب، وصوَّر الموضوع على أنه “غارات سورية-روسية” تستهدف “مناطق المعارضة” أي المناطق التي يتحصن فيها المسلحون، ويتخذون من المدنيين –إن وُجِدوا- دروعاً بشرية، وبدأ العد التصاعدي اليومي، فكان اليوم الأول لهذه المأساة هو اليوم الذي بدأ فيه رد الجيش العربي السوري على اعتداءات المسلحين، خلال ما يفترض أنه كان هدنة، علماً أن مأساة أهالي حلب جراء قصف المسلحين على الأحياء الآمنة بالمدافع وجرات الغاز، كانت قد بدأت قبل أيام من هذه الحملة الإعلامية خاصة أيام 16/17/18/19/20/21/ نيسان /2016، أحياء (صلاح الدين، الميدان، عوجة الجب، الجابرية، محيط الحديقة العامة…) انظر الرابط

https://www.youtube.com/watch?v=oxCOcfnBDYQ

اللافت هنا، تشابه الخطوط العريضة للتغطية الإعلامية، إلى حدٍ كبير، لدى هاتين القناتين، رغم اختلاف التوجهات والمرجعيات المفترض، حيث أن قناة “العربية” هي قناة سعودية معروفة بموقفها المعلن المعادي للدولة السورية، وقناة “بي بي سي” هي القناة البريطانية التي تدعي “التمسك بمعيار الحيادية الأساسي وتبذل كل ما في وسعها لكي تكون منصفة ومتوازنة”، وقد اتضح بعد مقارنة بسيطة أنهما تشتركان في نقاط كثيرة تتعلق بانتهاك مواثيق (شرف الإعلام العربي) و(ميثاق شرف الفيدرالية الدولية للصحفيين) الذي يعد معياراً للأداء المهني للعاملين في مجال الصحافة، خاصةً فيما يتعلق في:

-مصادر الأخبار: حيث تعتمد الوسيلتان على مصادر غير دقيقة وغير موثوقة مثل (المرصد السوري لحقوق الإنسان)، وهو مؤسسة مقرها بريطانيا تدعي أن لديها شبكة من “النشطاء” على الأرض، وسبق أن أعلنت انحيازها ضد الدولة السورية، أو أن تكون المصادر شخصيات لا دليل على وجودها أو مصداقيتها أساساً (زهير، ساكن بالمنطقة لرويترز، رامي عبد الرحمن…)، أو أن تنسب المزاعم إلى مصادر مجهولة (ناشطون معارضون، تقارير واردة من المدينة، نشطاء)، وكل ما سبق هو انتهاك صحفي خطير.

-المصطلحات المستخدمة: حيث تصف الوسيلتان الجيش العربي السوري –وهو مؤسسة رسمية وشرعية سورية- بصفات متحيزة بعيدة عن المهنية مثل (القوات الحكومية، قوات الأسد، جيش الأسد…)، والدولة السورية (النظام)، وجبهة النصرة المرتبطة بالقاعدة –المصنفة إرهابيةً- بحسب قوائم الأمم المتحدة، بأنها (جماعة معارضة مسلحة)، علماً أن مصطلح “معارضة” سياسي لا عسكري، كذلك الأمر بالنسبة لجماعات (جيش الفتح، أحرار الشام، فيلق الشام) ذات السجل الإجرامي الحافل والموثق.

-دقة المعلومات: في هذا الصدد سيل من المعلومات غير الدقيقة أو المغلوطة أغلبها يدخل في سياق:

1-تبرير إرهاب الجماعات المسلحة المتمثل بقصف الأحياء السكنية والمدنيين، بزعم أنه رد فعل مبرر على “غارات الحكومة، قصف متبادل، موجة عنف”.

2-تجاهل متعمد لجرائم الإرهابيين والامتناع عن الإشارة لأي من مجازرهم، بخاصة تجاهل خبر قصف مسجد الملخانة واستشهاد 16 مدنياً بتاريخ 29/4/2016، واستهداف مشفى الضبيط واستشهاد 17 مدنياً بتاريخ 3/5/2016.

3-اتهامات للدولة السورية بانتهاك الهدنة، علماً أن السياق الزمني للأحداث يظهر بوضوح أي جهة هي التي انتهكت هذه “الهدنة”.

للمشاركة على فيسبوك:

https://www.facebook.com/permalink.php?story_fbid=1219263358085840&id=419327771412740

الموضوعات المرتبطة

تركيا تقول إنها الأحق بالتحدث باسم العرب!

يبدو أن غياب أدنى قدر من الحس السياسي لدى مستشار الرئيس التركي ياسين قطاي يجعله يتصرف بلباقة غوريللا في متجرٍ من الخزف، وهذه ليست المرة الأولى، فقد قال أمس رداً على سؤال لموقع "عربي 21" حول [...]

ذكرى وعد بلفور ال103 ووعد بلفور الجديد

إذا كان آرثر بلفور، وزير الخارجية البريطاني عندما أصدر وعده الشهير في 2/11/1917، المعروف باسم "وعد بلفور"، والذي ينص على دعم بريطانيا لإقامة "وطن قومي لليهود في فلسطين"، قد مهد لتأسيس دولة [...]

الرد السوري العملي على تهافت الخاضعين تحت النعال الأمريكي

  نشرت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية قبل يومين أن كاش باتل، مسؤول قسم مكافحة الإرهاب في مجلس الأمن القومي الأمريكي، وأحد موظفي البيت الأبيض الكبار، أتى إلى دمشق قبل بضعة أسابيع، [...]

د. عماد لطفي ملحس (عمر فهمي) يتوفى اليوم في عمان

بمزيد من اللوعة والأسى، ننعى إلى المناضلين القوميين والمقاومين بالكلمة والسلاح وعموم أمتنا العربية وجماهير شعبنا في الأردن وفلسطين الدكتور عماد لطفي ملحس، الذي ربما عرفه البعض باسمه [...]

بالأرقام.. النظام التركي أكبر مطبع في كل المنطقة رغم تصريحاته الرنانة

زعم ياسين قطاي، مستشار الرئيس التركي أردوغان، في مقالة على موقع "الجزيرة نت" يوم 25/9/2020، أن العلاقات التطبيعية بين تركيا والكيان الصهيوني ورثها حزب العدالة والتنمية عمن سبقوه، وأنها [...]
2020 الصوت العربي الحر.