لماذا لسنا مع الـBDS…؟

September 30th 2016 | كتبها

 

الـBDS هل هي حركة مقاطعة ام انحراف عن البوصلة!؟

صدام أبو دية

اذا كنت عربياً حقاً و تؤمن بالقضية الفلسطينية عليك أن تؤمن بثوابت هذه القضية وهي :

  1. فلسطين عربية من البحر الى النهر.

  2. الكفاح المسلح هو الطريق الوحيد لتحرير فلسطين.

  3. طرد الغزاة (اي طرد اليهود القادمين في بداية القرن التاسع عشر و بعدها).

بناءاً على تلك الثوابت نحدد موقفنا من اي نشاط او شخص او اتفاقية، مثلاً اتفاقيات اوسلو ووادي عربة و كامب دايفد انتهكت تلك الثوابت، بالتالي هذه الاتفاقيات و كل من كان وراءها نضعهم في خانة العمالة والخيانة .

في عام 2005 انطلقت حملة مقاطعة عالمية تدعى الـ BDS ولها شعبية كبيرة في كل العالم، لكن كمواطن عربي !

– كيف من الممكن ان نحدد موقفنا من هذه الحملة؟
– بكل بساطة نقارنها مع ثوابت قضيتنا الفلسطينية  وبناءاً عليه نحدد إن كانت فعلاً مقاومة ام انحراف عن البوصلة .

لذلك بحثنا في موقع الحملة الرسمي لنعرف اكثر عنها وعن اهدافها، وتبين لنا في جزء اعرف ال BDS ومفهومها عن المقاطعة الملاحظات التالية التي تم ابرازها في اللون الاصفر في الصفحة المرفقة المأخوذة من الموقع نفسه :

  1. هذه الحملة بقيادة فلسطينية تهدف الى الحرية و العدالة و(المساواة )،

    – المساوة بين من ومن؟ بين الظالم والمظلوم أو بين السارق والمسروق !

  2. هذه الحملة مستلهمة من تجربة جنوب افريقيا،

    – اي حل التعايش بين صاحب الارض و المغتصب !

  3. دولة “إسرائيل” تحتل اراض فلسطينية وهنالك تمييز عنصري ضد الفلسطينيين في دولة “إسرائيل”

    – اعتراف كامل بشرعية الكيان الصهيوني وأن المشكلة هي بتمييزه العنصري ضد الفلسطينيين،

    يعني أن القضية هي قضية العنصرية وليست قضية اغتصاب ارض وتهجير وقتل!

  4. مقاومة الشعب الفلسطيني هي مقاومة سلمية من خلال المقاطعة و سحب الاستثمارات وفرض العقوبات،

    – هنا تغييب كامل لوجوب الكفاح المسلح و الحق فيه! وأن المقاومة السلمية هي بديل للكفاح المسلح لاسترداد الحقوق !!!

  5. الحملة تضغط على “إسرائيل” لتطبيق القانون الدولي،

    – القانون الدولي هو نفسه الذي قسم فلسطين وشرعن وجود الصهاينة فيها واباح احتلال العراق و قصف ليبيا وسورية واليمن والذي لم ينفذ اي قرار ضد الصهاينة منذ تأسيسه !

  6. تفكيك الجدار وإنهاء احتلال إسرائيل للاراضي العربية (الضفة الغربية، القدس الشرقية، غزة، الجولان )

    – الاراضي العربية بمفهومهم هي الاراضي المذكورة فقط وغير ذلك هو حق للصهاينة !

  7. منح العرب في “إسرائيل” حق المساواة،

    – يعني اذا تم إنهاء التمييز بين المواطنين في “اسرائيل” تحل المشكلة !!!

من الممكن ان تكون هذه الحملة مقبولة بالنسبة لشخص أوروبي أو أمريكي أو أي شخص غير معني بالحق، لكن ان تكون مقبولة بالنسبة لمواطن العربي! بصراحة عار لأنك بذلك لا تختلف عمن وقع و تنازل …

https://bdsmovement.net/faqs رابط الصفحة الرسمية للحملة

 

 

للمشاركة على فيسبوك:

https://www.facebook.com/permalink.php?story_fbid=1323730670972441&id=419327771412740

الموضوعات المرتبطة

ملاحظات على هامش اللحظة المصرية الراهنة

- لا يحتاج أي مراقب سياسي حصيف للكثير من الجهد ليلاحظ أن مصر يتم تطويقها اليوم من بوابة: أ – خطر الإرهاب في سيناء من الشرق، ب – خطر قطع مياه النيل من الجنوب، ج – الخطر التركي من الغرب [...]

العقب الحديدية وانحلال الجمهورية في الولايات المتحدة

"العقب الحديدية" هي الترجمة العربية لعنوان رواية جاك لندن The Iron Heel، أما ترجمة العنوان الحرفية الأدق فهي في الواقع "كعب القدم الحديدي" (بالمفرد)، وقد نُشرت عام 1908 من منظور مستقبلي، كأنها مذكرات [...]

العمل القومي: لا نجاح من دون التعلم من التجارب الفاشلة

إذا كانت التجارب القومية العربية خلال القرنين الأخيرين قد انكسرت أو فشلت، فإن ذلك لا يعني سقوط الفكرة القومية، كما أن سقوط السلطنة العثمانية لا يعني انتهاء مشروع الإسلام السياسي، وسقوط [...]

نقطة البداية في إعادة إحياء التيار القومي اليوم

بعد الاحتلال البريطاني لمصر في العام 1882، في ظلّ ولاية "حافظ الحمى والديار في وجه الاستعمار" السلطان عبد الحميد الثاني، باتَ شَطْب الوعي القومي العروبي لمصر ضرورة استراتيجية كصمام أمان [...]

الاستهداف الغربي للفكرة القومية العربية منذ محمد علي باشا

شكل القوميون العرب تاريخياً التيار الأكثر تعرضاً للاستهداف المنهجي في العصر الحديث بالضبط لأنه التيار الذي يشكل تحقيق أهدافه، مثل الوحدة والتحرير والنهضة، انقلاباً جذرياً في بنيان [...]
2020 الصوت العربي الحر.