ناجي علوش عن المرحوم محمد عابد الجابري

May 6th 2010 | كتبها

 

السبيل 6/5/2010

 

شدد المفكر والناقد ناجي علوش على أنه لم ير في المفكر الجابري شخصاً متحاملاً على القرآن الكريم أو الإسلام، ناقلاً عن المفكر المغربي قوله: “أعتقد بأن ليس ثمة حل لمشاكلنا إلا بعقلنة الإسلام”.

وأوضح علوش لـ”السبيل” أن الجابري، وهو فيلسوف كبير حاول أن يطرح تفسيراً حديثاً للقرآن الكريم، وأن محاولته كانت جدية تهدف إلى خدمة القرآن، إذ هي تدعو المزيد من العلمانيين والشباب إلى قراءة القرآن بروح جديدة غير تقليدية، معتبراً أن تفسيرات القرآن الكريم القديمة -على روعتها وجلالها- ليست كافية، وأن التقرب من دراسة القرآن بروح جديدة يجمع أنصاراً جدداً للقرآن الكريم، وهذا غير ضار.

ونوه علوش إلى أن المفكر الجابري قصد خدمة القرآن الكريم، وأن يثبت أنه قابل للتفسير بالدراسة العلمية الجديدة التي تقرب المزيد حول القرآن بما لا يمس التفسيرات القديمة بنقد، مستطرداً بأنه أضاف بتفسيره أسلوباً جديداً للقرآن الكريم، إذ لم يطرح فيه قضايا إشكالية بل هو يقدم إضافات لفهم القرآن عبر طرح الروابط بين ما ورد في القرآن، بالتالي فإن محاولته تفسير القرآن تطرح شيئاً جديداً ليعمق فهم الناس.

وقال علوش: “لا يجوز اعتبار المفكر الجابري شخصاً معادياً لكونه اتخذ أسلوباً جديداً في تفسير القرآن الكريم، إذ إن تفسيره إضافة جديدة لمحاولة فهم القرآن الكريم بطريقة حديثة تتفق مع التطور العلمي، لا سيما أن القرآن دُرِس بالطرق التقليدية، وإن كان قد أضاف بعض المعلومات”.

ويضيف علوش أن علينا أن نضع في أذهاننا أن علماءنا الأبرار الذين فسروا القرآن الكريم لم يحذروا غيرهم من طرح تفاسير جديدة، معتقداً بوجوب دراسة تفسير الجابري من قبل شخصيات مؤهلة وعالمة؛ لترى ما مدى الإضافة التي أضافها على الرغم من أنه لم يُنه مشروعه بعد. واستأنف: “الجابري هو رجل عاش من أجل الفكر، ومع أنه من بيئة أمازيغية إلا أنه كان يتحلى بمشاعر عربية صادقة ورؤية عربية عميقة”.

الموضوعات المرتبطة

ذكرى وعد بلفور ال103 ووعد بلفور الجديد

إذا كان آرثر بلفور، وزير الخارجية البريطاني عندما أصدر وعده الشهير في 2/11/1917، المعروف باسم "وعد بلفور"، والذي ينص على دعم بريطانيا لإقامة "وطن قومي لليهود في فلسطين"، قد مهد لتأسيس دولة [...]

الرد السوري العملي على تهافت الخاضعين تحت النعال الأمريكي

  نشرت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية قبل يومين أن كاش باتل، مسؤول قسم مكافحة الإرهاب في مجلس الأمن القومي الأمريكي، وأحد موظفي البيت الأبيض الكبار، أتى إلى دمشق قبل بضعة أسابيع، [...]

د. عماد لطفي ملحس (عمر فهمي) يتوفى اليوم في عمان

بمزيد من اللوعة والأسى، ننعى إلى المناضلين القوميين والمقاومين بالكلمة والسلاح وعموم أمتنا العربية وجماهير شعبنا في الأردن وفلسطين الدكتور عماد لطفي ملحس، الذي ربما عرفه البعض باسمه [...]

بالأرقام.. النظام التركي أكبر مطبع في كل المنطقة رغم تصريحاته الرنانة

زعم ياسين قطاي، مستشار الرئيس التركي أردوغان، في مقالة على موقع "الجزيرة نت" يوم 25/9/2020، أن العلاقات التطبيعية بين تركيا والكيان الصهيوني ورثها حزب العدالة والتنمية عمن سبقوه، وأنها [...]

فلنحاصر الأسماء العبرية للأرض العربية بالمزدوجات

شيء بسيط يمكن أن نقوم به لمقاومة تسلل التهويد إلينا نفسياً وإعلامياً... لا يكفي أن نضع "إسرائيل" و"إسرائيلي" بين مزدوجين، وأن نستخدم الكيان أو العدو الصهيوني عوضاً عنهما حيث أمكن، بل لا بد من [...]
2020 الصوت العربي الحر.