بيان من لائحة القومي العربي حول المشهد الراهن في اليمن

January 26th 2015 | كتبها

شعار لائحة القومي العربي

تؤكد لائحة القومي العربي على ثوابتها فيما يتعلق بالمشهد السياسي في اليمن وعلى رأسها رفض الإنفصال ومشاريع الاقلمة والتدخل الدولي، والإصرار على وحدة اليمن وسيادته وعروبته، كما تؤكد على رفضها للطائفية بكافة أشكالها، وعلى خطورة التكفير والإرهاب على وحدة اليمن والمشرق العربي برمته.

أما بعد فإننا نرى أن التطورات الأخيرة في صنعاء تتطلب سيطرة الجيش اليمني على مفاصل العاصمة والمؤسسات الحكومية فيها لكي لا تكون ذريعة للإنفصال في الجنوب أو لنشوء حرب أهلية على خطوط طائفية بدفع من الحركات التكفيرية وداعميها الإقليميين. فلا بد من استعادة هيبة الدولة في اليمن وتكريس دور الجيش الوطني كأداة للحفاظ على وحدة البلاد.

إننا إذ نؤكد على تمسكنا بالمشروع الوحدوي العربي وعلى إزالة الحدود بين الأقطار العربية، فإننا نجد أنفسنا مضطرين للدفاع عن الدولة القطرية فقط لأنها باتت هي أيضاً مهددة بالتفكك إلى أقطار، في اليمن وفي غيره.

لذلك نرى أن المطلوب في اليمن سياسياً في هذه اللحظة هو مبادرة من حزب المؤتمر والحوثيين لتأسيس جبهة وطنية عريضة بهدف الحفاظ على وحدة البلاد واستقرارها وسيادتها، ولا يستثنى إلا القوى الإرهابية ومن يدعمها. ومن الأهمية بمكان أن تشارك كل القوى والشخصيات الوطنية والقومية بمثل تلك الجبهة العريضة بغض النظر عن حجمها ووزنها لأن التمسك بالتنوع والتعددية هو وحده الذي يمكن أن يحفظ وحدة البلاد، ولأن استفراد أي قوة بالحكم، مهما كبرت، لا يمكن إلا أن يعزلها ويزيد من التوترات في البلاد.

إننا لا نعتبر الشأن اليمني شأناً محلياً فحسب، تماماً كما لا نعتبر الشأن السوري أو العراقي أو الفلسطيني أو المصري أو الليبي أو غيره شأناً محلياً خالصاً. فما يجري في اليمن مهد العروبة، سلباً أو إيجاباً، لا يمكن إلا أن تكون له انعكاسات في الخليج العربي خاصة، وفي الوطن العربي عامة.

عاش اليمن عربياً حراً مستقلاً!

لائحة القومي العربي 26/1/2015

للمشاركة على الفيسبوك:

https://www.facebook.com/419327771412740/photos/a.419967428015441.105198.419327771412740/950121081666737/?type=1

الموضوعات المرتبطة

ملاحظات على هامش اللحظة المصرية الراهنة

- لا يحتاج أي مراقب سياسي حصيف للكثير من الجهد ليلاحظ أن مصر يتم تطويقها اليوم من بوابة: أ – خطر الإرهاب في سيناء من الشرق، ب – خطر قطع مياه النيل من الجنوب، ج – الخطر التركي من الغرب [...]

العقب الحديدية وانحلال الجمهورية في الولايات المتحدة

"العقب الحديدية" هي الترجمة العربية لعنوان رواية جاك لندن The Iron Heel، أما ترجمة العنوان الحرفية الأدق فهي في الواقع "كعب القدم الحديدي" (بالمفرد)، وقد نُشرت عام 1908 من منظور مستقبلي، كأنها مذكرات [...]

العمل القومي: لا نجاح من دون التعلم من التجارب الفاشلة

إذا كانت التجارب القومية العربية خلال القرنين الأخيرين قد انكسرت أو فشلت، فإن ذلك لا يعني سقوط الفكرة القومية، كما أن سقوط السلطنة العثمانية لا يعني انتهاء مشروع الإسلام السياسي، وسقوط [...]

نقطة البداية في إعادة إحياء التيار القومي اليوم

بعد الاحتلال البريطاني لمصر في العام 1882، في ظلّ ولاية "حافظ الحمى والديار في وجه الاستعمار" السلطان عبد الحميد الثاني، باتَ شَطْب الوعي القومي العروبي لمصر ضرورة استراتيجية كصمام أمان [...]

الاستهداف الغربي للفكرة القومية العربية منذ محمد علي باشا

شكل القوميون العرب تاريخياً التيار الأكثر تعرضاً للاستهداف المنهجي في العصر الحديث بالضبط لأنه التيار الذي يشكل تحقيق أهدافه، مثل الوحدة والتحرير والنهضة، انقلاباً جذرياً في بنيان [...]
2020 الصوت العربي الحر.