تقرير إخباري عن الاعتصام الأسبوعي ضد السفارة/ هبة جوهر

December 19th 2010 | كتبها

جماعة الكالوتي جك.. إعتصام متواصل منذ ثمانية أشهر على رصيف المسجد ضد وجود السفارة

عين نيوز- خاص- من هبه جوهر

تاريخ النشر: 18 – 12 – 2010

تستمر جماعة الكالوتي “جك” بالاعتصام يوم الخميس من كل أسبوع في الراببة احتجاجا على على وجود السفارة (الإسرائيلية) على الأراضي الأردنية، وعلى الرغم أن الأحوال الجوية المختلفة لهذا العام من موجات حر صيفية ورياح شتوية عاتية إلا أن الجماعة أصرت على الالتزام بموعدهم الأسبوعي الرافض لجميع أنواع التطبيع .

الاعتصام الأسبوعي الذي دخل في الشهر الثامن عند رصيف جامع الكالوتي في الرابية قرب السفارة (الإسرائيلية)، يؤكد أن هنالك شبابا يؤمنون بأهمية العمل الجماعي وفعاليته، وعلى الرغم من عدم كثافة الأعداد القادمة للتعبير عن رفضها واستيائها إلا أنها مثلت الاحتجاج الحضاري لقضية ما، حيث أن هذه الجماعة تعتصم منذ يوم 31-5-2010 بشكل سلمي وهادئ.

 

قدمت خلال هذه الاعتصامات الأسبوعية مجموعة من الأشكال الراقية للتعبير، فلم تقتصر على الهتافات وحسب، إنما قدم بعض المشاركين كلمات شعرية ونثرية نظمت لتعبر عن الاحتجاج، كما غنوا للوطن كلمات تنادي بالحرية وتسخط الاحتلال، بالإضافة إلى النشاطات التي قدمها المعتصمون في شهر رمضان كالإفطار الجماعي على رصيف الكالوتي، أظهرت أشكالا سلمية للرفض.

 

ويلحظ المتتبع لاعتصام (جك) الأسبوعي أن هؤلاء الشباب لم يرفعوا سوى يافطات تندد بالتطبيع وترفضه، رافعين علم الأردن وفلسطين فقط، فغابت الألوان الحزبية والهتافات التي تدلل على مرجعية أو طائفة ما.

 

أوضح الدكتور إبراهيم علوش أحد منظمي الاعتصام “أن ما يميز هذا الاعتصام هو الاستمرار حيث أقيم الاعتصام رقم 39 الخميس الأخير، ومن ناحية أخرى فان وجود الاعتصام خارج الخطوط الحمراء جعله بيئة رائعة لتبلور المبادرات الفردية التي يتم نقاشها وتمثيلها وتطويرها ضمن أطر جماعية. هي “جك” جماعة الكالوتي مما يدفعنا لملاحظة الأفكار الجديدة في التنفيذ لأنها تأخذ مداها دون عوائق أو حسابات أو مخاوف، يمكن أن توجد عند بعض الجهات أو الشخصيات العامة مع الاحترام لها دوما.”

وقال علوش لـ(عين نيوز) أعتقد أن الاعتصام يعطي المشاركين الفرصة لكي ينخرطوا في احتجاج من نوع مختلف وضمن بيئة طبيعية ربما تكون قد غابت عن الشارع العربي منذ سنوات طويلة، حيث أن الاعتصام يضم الشيخ، الشاب، الفتاة، الطفل، وأصحاب المهن والموظفين العاديين، ومعظمهم من خلفية مستقلة يجمعهم رفضهم للصهيونية وحبهم للأردن العربي، فيتواجد الفلسطيني والأردني من مختلف الديانات بانسجام كبير جدا، لأنهم يتعاملون بلا عقد ولا حسابات صغيرة.

بين المخرج أحمد الرمحي أن الاعتصام يقوم في الرابية بسبب قربه من السفارة الصهيونية، هو امتداد للاعتصامات الدورية التي أقيمت في أحداث غزة، متمنيا انتقاله إلى مناطق أخرى في الأيام المقبلة، حيث أن الاعتصام سيبقى مستمرا في مختلف الظروف الجوية.

وأشار الرمحي إلى أن استمرارية الاعتصام تعزز فكرة عدم ارتباطه بحدث عاطفي، كما أن الشعارات التي تطلق من خلاله شعارات شاملة لا تمثل أي حزب أو تيار سياسي.

 

وأكد المصور عبدالله أحمد أن هذا الاعتصام الدوري هو اعتصام عقلاني، حيث أن مطالبه غير مرتبطة بانتهاكات صهيونية تحدث بين الحين والآخر بقدر ارتباطه برفض وجود هذا الكيان الصهيوني، ووجود سفارته على أرض أردنية وخطر هذا الكيان العدو الذي لا يستهدف الفلسطينيين وحسب، إنما يستهدف كل العرب.

 

 

الموضوعات المرتبطة

ذكرى وعد بلفور ال103 ووعد بلفور الجديد

إذا كان آرثر بلفور، وزير الخارجية البريطاني عندما أصدر وعده الشهير في 2/11/1917، المعروف باسم "وعد بلفور"، والذي ينص على دعم بريطانيا لإقامة "وطن قومي لليهود في فلسطين"، قد مهد لتأسيس دولة [...]

الرد السوري العملي على تهافت الخاضعين تحت النعال الأمريكي

  نشرت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية قبل يومين أن كاش باتل، مسؤول قسم مكافحة الإرهاب في مجلس الأمن القومي الأمريكي، وأحد موظفي البيت الأبيض الكبار، أتى إلى دمشق قبل بضعة أسابيع، [...]

د. عماد لطفي ملحس (عمر فهمي) يتوفى اليوم في عمان

بمزيد من اللوعة والأسى، ننعى إلى المناضلين القوميين والمقاومين بالكلمة والسلاح وعموم أمتنا العربية وجماهير شعبنا في الأردن وفلسطين الدكتور عماد لطفي ملحس، الذي ربما عرفه البعض باسمه [...]

بالأرقام.. النظام التركي أكبر مطبع في كل المنطقة رغم تصريحاته الرنانة

زعم ياسين قطاي، مستشار الرئيس التركي أردوغان، في مقالة على موقع "الجزيرة نت" يوم 25/9/2020، أن العلاقات التطبيعية بين تركيا والكيان الصهيوني ورثها حزب العدالة والتنمية عمن سبقوه، وأنها [...]

فلنحاصر الأسماء العبرية للأرض العربية بالمزدوجات

شيء بسيط يمكن أن نقوم به لمقاومة تسلل التهويد إلينا نفسياً وإعلامياً... لا يكفي أن نضع "إسرائيل" و"إسرائيلي" بين مزدوجين، وأن نستخدم الكيان أو العدو الصهيوني عوضاً عنهما حيث أمكن، بل لا بد من [...]
2020 الصوت العربي الحر.