مع المناضل كمال أبو عيطة وزير القوى العاملة في حكومة عدلي منصور الجديدة في الاعتصام الأسبوعي مقابل السفارة الصهيونية في عمان

July 17th 2013 | كتبها

 

سبق أن تشرفت جماعة الكالوتي (جك) بالمناضل النقابي والناصري الصلب كمال أبو عيطة، وزير القوى العاملة في حكومة عدلي منصور الجديدة في مصر حالياً، بمشاركته في اعتصام “جك” مقابل السفارة الصهيونية في عمان في شباط/فبراير المنصرم..  (اضغط على الرابط لترى الصورة).

فهل هو مؤشر جديد في مصر؟ نتمنى ذلك… وحتى تتكشف الأمور، ننتظر: 1) طرح قضية كامب ديفيد، 2) ضرورة الفصل بين الموقف من حماس، من جهة، والموقف من القضية الفلسطينية والشعب العربي الفلسطيني، من جهة أخرى، 3) طرح قضية العلاقة مع الإمبريالية عامة.

فلا استقلال ولا حرية ولا تنمية مستقلة ولا وزن إقليمي لمصر بدون ما سبق..

لسنا مستعجلين أبداً. لكنها استحقاقات لا بد من التصدي لها في هذه المرحلة الانتقالية التي ستصل لمفترق طرق قريباً: إما مصر ليبرالية تابعة، أو أن مصر ستقوم وتشد الحيل.

إبراهيم علوش

 

للمشاركة على الفيسبوك:

 

https://www.facebook.com/photo.php?fbid=688919391125299&set=a.306925965991312.96654.100000217333066&type=1

 

 

الموضوعات المرتبطة

ذكرى وعد بلفور ال103 ووعد بلفور الجديد

إذا كان آرثر بلفور، وزير الخارجية البريطاني عندما أصدر وعده الشهير في 2/11/1917، المعروف باسم "وعد بلفور"، والذي ينص على دعم بريطانيا لإقامة "وطن قومي لليهود في فلسطين"، قد مهد لتأسيس دولة [...]

الرد السوري العملي على تهافت الخاضعين تحت النعال الأمريكي

  نشرت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية قبل يومين أن كاش باتل، مسؤول قسم مكافحة الإرهاب في مجلس الأمن القومي الأمريكي، وأحد موظفي البيت الأبيض الكبار، أتى إلى دمشق قبل بضعة أسابيع، [...]

د. عماد لطفي ملحس (عمر فهمي) يتوفى اليوم في عمان

بمزيد من اللوعة والأسى، ننعى إلى المناضلين القوميين والمقاومين بالكلمة والسلاح وعموم أمتنا العربية وجماهير شعبنا في الأردن وفلسطين الدكتور عماد لطفي ملحس، الذي ربما عرفه البعض باسمه [...]

بالأرقام.. النظام التركي أكبر مطبع في كل المنطقة رغم تصريحاته الرنانة

زعم ياسين قطاي، مستشار الرئيس التركي أردوغان، في مقالة على موقع "الجزيرة نت" يوم 25/9/2020، أن العلاقات التطبيعية بين تركيا والكيان الصهيوني ورثها حزب العدالة والتنمية عمن سبقوه، وأنها [...]

فلنحاصر الأسماء العبرية للأرض العربية بالمزدوجات

شيء بسيط يمكن أن نقوم به لمقاومة تسلل التهويد إلينا نفسياً وإعلامياً... لا يكفي أن نضع "إسرائيل" و"إسرائيلي" بين مزدوجين، وأن نستخدم الكيان أو العدو الصهيوني عوضاً عنهما حيث أمكن، بل لا بد من [...]
2020 الصوت العربي الحر.