تونس: شعار “استقالة الحكومة” الإخوانية أقل بكثير مما يجب

October 25th 2013 | كتبها

 

 

تحية للشعب التونسي البطل في حراكه المشروع ضد حكم الإخوان المسلمين الحاضنة الفكرية والسياسية الحقيقية لإرهاب الزومبيين، ولو انقلب الزومبيون عليهم أحياناً… 

 

لكن مشكلة تصحيح مسار الحراك الشعبي التونسي الذي اطاح ببن علي يبقى أن برنامج “استقالة الحكومة” الذي تتبناه قوى المعارضة التونسية الأساسية حتى الآن يترك تلك المعارضة في ملعب الإخوان وقوانين اللعبة السياسية التي وضعوها.

 

فبعد أن تم استيعاب الاحتجاجات الشعبية الناتجة عن اغتيال الشهيد محمد البراهمي ب”خريطة طريق” و”حوار وطني” وإلى ما هنالك، تراجع الإخوان المسلمون عما قبلوه من استقالة للحكومة في تكرار مملٍ لتلون تلك الجماعة وتأرجحها البراغماتي وتغيير موجات خطابها السياسي حسب حاجات اللحظة.  فهي الآن تقول أن استقالة الحكومة ستتم فقط بعد إنهاء الدستور وتحديد موعد الانتخابات الخ… من قبل المجلس التأسيسي الذي يسيطر عليه الإخوان المسلمون.

 

وفي الواقع لا تشكل الحكومة إلا خط الدفاع الأول عن حكم الإخوان في تونس.  ويبقى مربط الفرس في المجلس التأسيسي (مجلس النواب) الذي افررت معادلاته تلك الحكومة والتي ستفرز مثلها لو استقالت.  فلا بد من استقالة المجلس التأسيسي نفسه وإعادة الانتخابات قبل أن يتم وضع الدستور وقوانين اللعبة الانتخابية للمجلس المقبل.

 

وما دامت المعارضة لا تطرح ضرورة استقالة المجلس التأسيسي والانتخابات المبكرة فوراً، أي ما دامت لا تطرح ضرورة الإطاحة بحكم الإخوان ثورياً، فإن الإخوان المسلمين سيظلون مسيطرين على قواعد اللعبة، وستذهب النقمة الشعبية على حكم “النهضة” لجيب حزب نداء تونس (جماعة بن علي)، الذي بات للأسف القوة الأكثر جذرية في المعارضة. 

 

إذن لا بد للمعارضة التونسية أن تطالب بحل المجلس التأسيسي فوراً، وأن ترفض الحوار مع الإخوان المسلمين، وأن تسير الاحتجاجات الشعبية نحو ذلك الهدف… إذا سمح لنا أخوتنا الأعزاء في تونس بالتعبير عن هذه النصيحة ممن يعتبر الوطن العربي كله وطناً واحداً تعز عليه كل حبة رمل من ترابه.

 

إبراهيم علوش

 

للمشاركة على الفيسبوك:

 

https://www.facebook.com/photo.php?fbid=749950155022222&set=a.306925965991312.96654.100000217333066&type=1

 

 

 

 

الموضوعات المرتبطة

حول تعبير شعوب أو لغات “سامية”

  نجح المستشرقون باستدخال تعبير شعوب أو لغات "سامية" semitic للدلالة على الأقوام التي عاشت تاريخياً في المشرق العربي واللهجات التي يتحدثونها.. ويعرف من يعيشون في الغرب أن المقصود بتعبير "سامي" [...]

البعد الاقتصادي لاحتلال شرق سورية

إبراهيم علوش بالإضافة للبعد الجغرافي-السياسي، المتمثل بإقامة حاجز بين سورية والعراق، وقطع التواصل بين  أجزاء محور المقاومة، لا بد من التذكير بالبعد الاقتصادي فيما يتعلق بمناطق سيطرة "قسد" [...]

ما قبل تطبيع حكام الخليج

لاحظوا أن السلطة الفلسطينية تتذرع دوماً بأنها وقعت المعاهدات مع العدو الصهيوني "لأن العرب تخلوا عن فلسطين"، ولاحظوا أن أنور السادات وقع كامب ديفيد بذريعة أن "العرب تخلوا عن مصر"، ولاحظوا أن [...]

حول قرار عدم تجديد “تأجير” منطقتي الباقورة والغمر الأردنيتين للكيان الصهيوني

إبراهيم علوش من المؤكد أن استعادة السيادة العربية على أي شبر من الأراضي العربية المحتلة هو أمر جيد وإيجابي، ولكن يبقى السؤال: ماذا يعني بالضبط أن تعود الأراضي عن طريق المعاهدات والاتفاقات مع [...]

اتفاق إدلب بين أردوغان وبوتين أجّل المعركة زمانياً، وحسن شروط تحقيق النصر فيها

اتفاق إدلب بين بوتين وأردوغان يعني عدة أشياء، أولها أن معركة إدلب يتم تأجيلها، ولكن مثل هذا التأجيل يعتمد على التزام تركيا بعزل النصرة والمجموعات المشابهة لها التي تعتبرها روسيا أكثر دمويةً [...]
2018 الصوت العربي الحر.