فلنحاصر الأسماء العبرية للأرض العربية بالمزدوجات

August 18th 2020 | كتبها

شيء بسيط يمكن أن نقوم به لمقاومة تسلل التهويد إلينا نفسياً وإعلامياً…

لا يكفي أن نضع “إسرائيل” و”إسرائيلي” بين مزدوجين، وأن نستخدم الكيان أو العدو الصهيوني عوضاً عنهما حيث أمكن، بل لا بد من وضع كل اسم عبري لبقعة جغرافية في فلسطين بين مزدوجين، مثلاً، “تل أبيب” أو “إيلات” أو ما شابه، لأن تهويد الأسماء هو أحد محاور تهويد الأرض، وكلها أسماء مفتعلة، لا أساس تاريخياً لها، وقد وضعت بديلاً لمواقع عربية، أو أنها أسماء أطلقت لتهويد الأرض بالمفرق، كما أن “إسرائيل” تهويدٌ لفلسطين العربية المحتلة بالجملة.

عندما يمكن الدلالة على الموقع باسمه العربي، فإن ذلك أفضل، تماماً كما يجب بالمطلق أن نقول القدس بدلاً من “يوروشلايم” أو “أوروشليم” مثلاً، أو عسقلان بدلاً من “أشكلون”، ولكن حيث يصعب أن يعرف الناس عماذا نتحدث لو قلنا ضاحية يافا مثلاً، فلا بد من وضع “تل أبيب” بين مزدوجين كنايةً عن عدم الاعتراف بمشروعية الاسم المهوّد، ولإبقاء الحاجز النفسي قائماً معه.

من السخافة أن نقول “نتسرات علييت” حيث يجب أن نقول الناصرة العليا، أو “بئير شيبع” عن بئر السبع، أو أن نقول “أشدود” عن أسدود العربية المحتلة، ولكن إذا كان المستمع لن يفهم أن المقصود بأم الرشراش هو “إيلات” مثلاً، فلا بأس بوضعها بين مزدوجين، والأفضل أن نلحق التسمية العربية بها.

الأرض بتتكلم عربي، والحفاظ على عروبتها يتطلب، فيما يتطلبه، الحفاظ على أسمائها العربية..

إبراهيم علوش – لائحة القومي العربي

 

https://www.facebook.com/photo.php?fbid=3915692571781282&set=a.306925965991312&type=3&theater

الموضوعات المرتبطة

إغلاق صفحة “لائحة القومي العربي” على فيسبوك مجدداً، ورابط الصفحة البديلة

للمرة X على التوالي، تقرر إدارة فيسبوك حظر صفحة "لائحة القومي العربي" بتهمة "مخالفة مقاييس المجتمع"، وربما تكون هذه المرة الخامسة أو السابعة التي يتم فيها حظر الصفحة، وقد سبق ذلك وضعها [...]

تركيا تقول إنها الأحق بالتحدث باسم العرب!

يبدو أن غياب أدنى قدر من الحس السياسي لدى مستشار الرئيس التركي ياسين قطاي يجعله يتصرف بلباقة غوريللا في متجرٍ من الخزف، وهذه ليست المرة الأولى، فقد قال أمس رداً على سؤال لموقع "عربي 21" حول [...]

ذكرى وعد بلفور ال103 ووعد بلفور الجديد

إذا كان آرثر بلفور، وزير الخارجية البريطاني عندما أصدر وعده الشهير في 2/11/1917، المعروف باسم "وعد بلفور"، والذي ينص على دعم بريطانيا لإقامة "وطن قومي لليهود في فلسطين"، قد مهد لتأسيس دولة [...]

الرد السوري العملي على تهافت الخاضعين تحت النعال الأمريكي

  نشرت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية قبل يومين أن كاش باتل، مسؤول قسم مكافحة الإرهاب في مجلس الأمن القومي الأمريكي، وأحد موظفي البيت الأبيض الكبار، أتى إلى دمشق قبل بضعة أسابيع، [...]

د. عماد لطفي ملحس (عمر فهمي) يتوفى اليوم في عمان

بمزيد من اللوعة والأسى، ننعى إلى المناضلين القوميين والمقاومين بالكلمة والسلاح وعموم أمتنا العربية وجماهير شعبنا في الأردن وفلسطين الدكتور عماد لطفي ملحس، الذي ربما عرفه البعض باسمه [...]
2021 الصوت العربي الحر.