حول الانتخابات الرئاسية في مصر

May 23rd 2012 | كتبها

قلنا دوماً: لا مشروعية لانتخابات في ظل احتلال. واليوم صار يجب أن نقول: لا مشروعية لانتخابات تسوغ “الربيع العربي” وتجعل هدفه: انتخابات. لا مشروعية لانتخابات على أرضية أوسلو ووادي عربة وكامب ديفيد. “التغيير” الأمريكي يعني انتخابات وتداول سلطة. أما التغيير الحقيقي فيعني تحقيق المشروع القومي: وحدة، وتحرير، ونهضة. فلا للتغيير الذي يصادر التغيير. ولا نخون أحداً ولا نزايد، ونحترم رفاقنا وقراراتهم، ولكن مشاركة القوميين في الانتخابات المصرية الرئاسية يفيد فقط في منح المشروعية للتغيير الذي أطاح بالرأس وكرس النظام… بعد إعطائه صبغة شعبوية إسلاموية.

 

الصفقة بين الإخوان والسلفيين والناتو باتت واضحة في مصر أيضا، كما تونس، وليس فقط في ليبيا وسوريا، ولذلك فإن المطلوب هو تجديد بنى التبعية وإلباسها ثوبا قصيراً ولحية، وهذا يعني أن المشاركة تفترض مسبقاً الموافقة على النتائج التي ستأتي بإخواني أو أحد وجوه النظام السابق. ولا أظن أن هنالك من يعتقد أن القوميين واليساريين لديهم فرصة حقيقية بالفوز، لذلك سيصبحون ديكوراً للنظام الذي سيجتثهم باسم الديموقراطية.

للمشاركة على الفيس بوك:

http://www.facebook.com/permalink.php?story_fbid=471480969535810&id=100000217333066&notif_t=like

 
 

الموضوعات المرتبطة

البعد الاقتصادي لاحتلال شرق سورية

إبراهيم علوش بالإضافة للبعد الجغرافي-السياسي، المتمثل بإقامة حاجز بين سورية والعراق، وقطع التواصل بين  أجزاء محور المقاومة، لا بد من التذكير بالبعد الاقتصادي فيما يتعلق بمناطق سيطرة "قسد" [...]

ما قبل تطبيع حكام الخليج

لاحظوا أن السلطة الفلسطينية تتذرع دوماً بأنها وقعت المعاهدات مع العدو الصهيوني "لأن العرب تخلوا عن فلسطين"، ولاحظوا أن أنور السادات وقع كامب ديفيد بذريعة أن "العرب تخلوا عن مصر"، ولاحظوا أن [...]

حول قرار عدم تجديد “تأجير” منطقتي الباقورة والغمر الأردنيتين للكيان الصهيوني

إبراهيم علوش من المؤكد أن استعادة السيادة العربية على أي شبر من الأراضي العربية المحتلة هو أمر جيد وإيجابي، ولكن يبقى السؤال: ماذا يعني بالضبط أن تعود الأراضي عن طريق المعاهدات والاتفاقات مع [...]

اتفاق إدلب بين أردوغان وبوتين أجّل المعركة زمانياً، وحسن شروط تحقيق النصر فيها

اتفاق إدلب بين بوتين وأردوغان يعني عدة أشياء، أولها أن معركة إدلب يتم تأجيلها، ولكن مثل هذا التأجيل يعتمد على التزام تركيا بعزل النصرة والمجموعات المشابهة لها التي تعتبرها روسيا أكثر دمويةً [...]

الكونفدرالية الثلاثية ليست مشروعاً جديداً… وهي مشروع تحويل الأردن وفلسطين إلى جسر عبور صهيوني باتجاه الوطن العربي

إبراهيم علوش تناقلت وسائل أعلامية مختلفة تصريحات لمحمود عباس يقول فيها أنه يؤيد الكونفدرالية مع الأردن بشرط أن يكون الكيان الصهيوني جزءاً منها، بعد أن طرح عليه ترامب هذه الفكرة. والحقيقة [...]
2018 الصوت العربي الحر.