لائحة القومي العربي تدين اغتيال قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس وصحبهما

January 3rd 2020 | كتبها

دحْرُ العدو الأمريكي-الصهيوني عن العراق وسورية ولبنان وتصعيد المقاومة ضد العدو الصهيوني ومناهضة التطبيع هو الرد الاستراتيجي على هذه الجريمة وكل جرائمه

تدين لائحة القومي العربي جريمة اغتيال قائد قوة القدس الجنرال قاسم سليماني والقائد الفعلي للحشد الشعبي أبو مهدي المهندس قبل فجر هذا اليوم في بغداد ومن ارتقى معهما، مثل سامر عبدالله، صهر الشهيد ع م ا د م غ ن ي ة وكوكبة من فرسان الحشد الشعبي، وتبارك لإخوانهم وأهلهم جميعاً نيلهم وسام الشهادة الرفيع، وهي معركةٌ أخرى في حرب المقاومة ضد مشروع الهيمنة الأمريكية-الصهيونية على هذه المنطقة وشعوبها.

بوصلتنا القومية العروبية ترشدنا إلى أن التناقض مع العدو الأمريكي-الصهيوني هو التناقض الرئيسي في هذه المرحلة التاريخية، وقد ارتقى الشهداء الميامين في مواجهة عدوان ذلك العدو، وقد كان للشهداء صولاتٌ وجولاتٌ في مواجهة الاستهداف الأمريكي-الصهيوني، وتاريخٌ حافل في مواجهة الإرهاب التكفيري ودحره عن العراق وسورية، هذا الإرهاب الذي يمثل الوجه الآخر للإرهاب الصهيوني.  وبعد اندحار الإرهاب التكفيري دخل العدو الأمريكي-الصهيوني مباشرة على الخط، وكانت شهادة قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس ومن معهما في مواجهته، ولذلك لا نرى أيَ حيزٍ للحياد في مثل تلك المواجهة، وإزاء مثل تلك الشهادة المباركة من قِبل أي طرف مناهضٍ للإمبريالية الأمريكية والعدو الصهيوني حقاً.

تحليلنا هو أن هذه الضربة هي ضربة مدفوعة بمقاسات “إسرائيلية”، في طريقة تعامل الكيان الصهيوني مع قيادات المقاومة الفلسطينية واللبنانية، وأنها مدفوعةٌ قبل ذلك بحساباتٍ “إسرائيلية” مبنيةٍ على القيام باستفزاز كبير يصعب السكوت عنه يستجلب رداً إيرانياً مباشراً وواسعاً على الولايات المتحدة بما يبرر انخراط الأخيرة أمام جمهورها في حربٍ جوية وصاروخية أمريكية مفتوحة وشعواء ضد إيران وحلفائها، وهو ما يسعى الكيان الصهيوني إليه منذ البداية، وقد ترافقت جريمة الاغتيال الأخيرة، كما نعلم، مع سلسلة ضربات أمريكية وصهيونية تصعيدية ضد الحشد الشعبي مؤخراً على المفصل السوري-العراقي.

لذلك فإن المرجح هو أن الرد الإيراني القادم حتماً لن يقع في فخ الاستدراج الاستراتيجي الذي نصبه له الطرف الأمريكي-الصهيوني، وهذا ما نفهمه من قول سماحة سيد المقاومة: “القتلة الأميركيون لن يستطيعوا إن شاء الله أن يحققوا أياً من أهدافهم بجريمتهم الكبيرة هذه، بل ستتحقق كل أهداف الحاج قاسم (سليماني)”، وما ذلك الهدف إلا دحر مشروع الهيمنة الأمريكية والاحتلال الصهيوني عن بلادنا وأقطارها، ولذلك نعتقد أن الرد سيكون بزيادة وتيرة العمل على تحقيق ذلك الهدف الاستراتيجي، عبر الساحات المختلفة، وبتصعيد النضال والمقاومة للوصول إليه، سواء ضد العدو الأمريكي-الصهيوني أو ضد أدواته المباشرة وغير المباشرة، ولكن لن تمر هذه الجريمة مرور الكرام بكل تأكيد، ونرجح أن يأتي الرد بطرقٍ مبدعة لا تضيع في الانفعال الآني.

نؤكد على موقفنا الثابت مع عروبة العراق واستقلاله، ومع المقاومة العراقية ضد الاحتلال الأمريكي وأدواته، وعلى أولوية التناقض مع الطرف الأمريكي-الصهيوني وأدواته، وعلى التزامنا المطلق بأبجديات المقاومة ونهجها، كما نؤكد على هويتنا العربية التي نبني التحالفات من منطلقها العروبي المقاوِم، ونحن لا ننسى فضل الفريق قاسم سليماني في دعم المقاومة الفلسطينية واللبنانية وفي دحر “داعش” والإرهاب التكفيري، ولا في سعيه لتصليب عود الجبهة الشمالية في مواجهة العدو الصهيوني.

رحم الله الشهداء، وعاشت المقاومة في كل مكانٍ ضد العدو الأمريكي-الصهيوني من أمريكا اللاتينية إلى كوريا الديموقراطية الشعبية.

لائحة القومي العربي

3/1/2020

للمشاركة على فيسبوك:

 

https://www.facebook.com/113702613388448/photos/a.114074450017931/144257996999576/?type=3&theater

 

 

الموضوعات المرتبطة

فلنحاصر الأسماء العبرية للأرض العربية بالمزدوجات

شيء بسيط يمكن أن نقوم به لمقاومة تسلل التهويد إلينا نفسياً وإعلامياً... لا يكفي أن نضع "إسرائيل" و"إسرائيلي" بين مزدوجين، وأن نستخدم الكيان أو العدو الصهيوني عوضاً عنهما حيث أمكن، بل لا بد من [...]

لائحة القومي العربي: نحو إدانة شعبية عربية عارمة للاتفاق التطبيعي المشين بين الكيان الصهيوني والنظام الإماراتي

تم الإعلان رسمياً أمس عن اتفاق سيتم توقيعه بين النظام الإماراتي والكيان الصهيوني برعاية أمريكية يتضمن تطبيعاً كاملاً للعلاقات وتمثيلاً دبلوماسياً رسمياً وتبادلاً استثمارياً واتفاقيات في [...]

عن السياق السياسي للكارثة الوطنية التي حلت بلبنان

هز الانفجار المهيب الذي بدأ من العنبر رقم 12 في مرفأ بيروت أمس مساءً دائرة قطرها 8 كيلومترات.. رئيس الصليب الأحمر اللبناني تحدث عن حصيلة أولية بلغت مئة شهيد و4000 جريح.. بالإضافة إلى دمار شامل [...]

الغزو التركي لليبيا.. مقابلة د. إبراهيم علوش مع صحيفة “الأنوار” التونسية

الجمعة 5/6/2020 - س: التدخل التركي في ليبيا منذ 2011، ما هي خفاياه؟ ج: قبل عام 2011، فازت تركيا وشركاتها بالكثير من عقود البناء في ليبيا، وكان يوجد 30 ألف تركي في البلاد، وعند بدء التفاوض الدولي على فرض [...]

في الجزائر، مسودة التعديلات الدستورية تُشَرّع لضرب الهوية وتُمهد لتفكيك الوحدة الوطنية

بيان من لائحة القومي العربي إيماناً منا بوحدة المصير القومي كان لزاماً علينا أن نهتم بكل ما يجري في كل جزء من وطننا العربي، وحول ما يحدث في الجزائر يملي علينا واجبنا أن نبين للمتابع العربي [...]
2020 الصوت العربي الحر.