النتيجة الأهم للاستفتاء الدستوري في مصر

December 27th 2012 | كتبها

إن مقاطعة ثلثي الناخبين المصريين للاستفتاء الأخير هي أهم من عدد المصوتين بنعم أو المصوتين بلا على الدستور الذي يسعى لتطويب مصر للإسلامويين… ولعل هذه المقاطعة الواسعة تعكس عدم قناعة المواطن المصري العادي بطرفي “الثورة”، فأحدهما تابع ومطبع بلحية وثوب، والآخر تابع ومطبع ببدلة وكرافة… فالبرادعي وعمرو موسي ليسا بأفضل من مرسي، وصباحي لم يثبت أنه بديل حقيقي بعد. والصراع بين الطرفين لم يطرح القضايا الحقيقية، قضايا التبعية والتطبيع والعدل الاجتماعي والتنمية ودور مصر العربي الوحدوي. وكل هذا يدل أن حيزاً كبيراً يبقى فارغاً ليملأه التيار القومي الجذري. فعشت يا إرث جمال عبد الناصر… فهذا هو حيزك الكبير في قلوبنا.

 

للمشاركة على الفيسبوك:

http://www.facebook.com/permalink.php?story_fbid=579931215357451&id=100000217333066

الموضوعات المرتبطة

الاعتراف الأوروبي ومحكمتا الجنائية والعدل الدوليتين: معنا أم علينا؟

  إبراهيم علوش – الميادين نت     تحمس كثيرون لإعلان نية النرويج وإيرلندا وإسبانيا الاعتراف بـ"دولة فلسطين" رسمياً، ولإعلان نية دول أوروبية أخرى، قالت تقارير إعلامية إن بلجيكا ومالطا [...]

الطلبة الأمريكيون يعودون إلى مقاعد الأيديولوجيا في فصل غزة

  إبراهيم علوش – الميادين نت   جاءت مدهشة انتفاضة الطلبة الأمريكيين من أجل غزة وفلسطين، بل يمكن القول إنها مثلت "طوفان الأقصى 3.0"، إذا عددنا تفاعل الجبهات المساندة، من جنوب لبنان إلى اليمن [...]

المنطق السياسي في الاستثمارات الإماراتية خارجياً

  إبراهيم علوش – الميادين نت انعقد بين 7 و 9 من الشهر الجاري مؤتمر "إدارة الاستثمار البديل" AIM في أبو ظبي، العاصمة الإماراتية، وهي المرة الـ 13 التي ينعقد فيها هذا الملتقى منذ تأسيسه عام 2015 [...]

ما هو الصبر الاستراتيجي؟  وهل خرجت إيران من عباءته فعلاً؟

  إبراهيم علوش – الميادين نت هو مفهوم مستقى من العلم العسكري أساساً، ويعرف هناك باسم "الاستراتيجية الفابية"، نسبةً إلى الجنرال الروماني فابيوس ماكسيموس، والذي كلفته روما قيادة العمل [...]

انتفاضة الطلبة الأمريكيين من أجل غزة وفلسطين

  إبراهيم علوش – الميادين نت   توافق بعد أسبوع تقريباً الذكرى الـ 54 لمجزرة جامعة "كنت" الحكومية Kent State University، في ولاية أوهايو الأمريكية، والتي وقعت في 4 أيار / مايو 1970، وقضى فيها، بحسب الأرقام [...]
2024 الصوت العربي الحر.